رئيس التحرير: عادل صبري 05:45 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

اليمن.. عسكريون يتظاهرون أمام القصر الرئاسي بعدن

اليمن.. عسكريون يتظاهرون أمام القصر الرئاسي بعدن

العرب والعالم

قوات يمنية- أرشيفية

اليمن.. عسكريون يتظاهرون أمام القصر الرئاسي بعدن

وكالات 02 يناير 2016 15:27

نظم عشرات المتقاعدين العسكريين الجنوبيين، اليوم السبت، في محافظة عدن اليمنية، مظاهرات أمام القصر الرئاسي، احتجاجًا على "تعرضهم للإهمال وعدم دفع مستحقاتهم"، بحسب تعبيرهم.

 

وكان نظام الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، قد سرح عشرات الآلاف من قيادات الجيش والضباط والجنود ممن ينتمون للمحافظات الجنوبية، عقب حرب صيف ١٩٩٤، وحرمهم من مستحقاتهم المالية، رغم ما يحمله هؤلاء من خبرات عسكرية تفوق أضعاف مضاعفة ممن تم تسليمهم ألوية الجيش اليمني فيما بعد.
 

 

وقال العقيد هاشم الجاروني، أحد المشاركين في المظاهرة، للأناضول، إن "أكثر من أربعة آلاف ضابط، أغلبهم تجاوزت مدة خدمتهم 40 عاما، قد تعرضوا للظلم والإقصاء من قبل نظام الرئيس السابق، علي عبدالله صالح، رغم كفاءتهم العلمية والعسكرية، إبان انخراطهم في الجيش الجنوبي السابق".
 

وأضاف الجاروني، أنه "قبل الحرب الحالية، كانت هناك إجراءات، قد اتخذها الرئيس عبد ربه منصور هادي، هدفها ترتيب أوضاع مَن تم تسريحهم، ممن هم صالحون للخدمة، ودفع مستحقاتهم"، مشيرًا أنه "تم إعادة عدد لا بأس به منهم وترقيتهم، وشكلت لجان مختلفة بذلك، إلا أنها توقفت بسبب الحرب الدائرة في البلاد".
 

وأردف، أنه "بعد اندلاع الحرب الدائرة في مارس الماضي، تم إيقاف مستحقات من تم إعادتهم للخدمة من المركز في صنعاء"، مشيراً "أنهم يطالبون اليوم بصرف رواتبهم من قبل الحكومة الشرعية".
 

ومنذ مارس 2015 الماضي، تدور مواجهات عنيفة بين المقاومة الشعبية والحوثيين في عدة محافظات يمنية، كما يشن التحالف العربي غارات مكثفة على مواقع الحوثيين والقوات الموالية لهم، أدت لتدمير عدد كبير من الآليات، وقتل الآلاف منهم.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان