رئيس التحرير: عادل صبري 01:00 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

51 قتيلاً من مسلحي "داعش" والقوات العراقية وسط الرمادي

51 قتيلاً من مسلحي داعش والقوات العراقية وسط الرمادي

العرب والعالم

الحرب على داعش

51 قتيلاً من مسلحي "داعش" والقوات العراقية وسط الرمادي

وكالات 24 ديسمبر 2015 20:50

أفادت مصادر عسكرية وعشائرية عراقية في محافظة الأنبار غربي العراق بأنَّ ٥١ شخصًا قتلوا جرَّاء اشتباكات عنيفة دارت اليوم الخميس بين القوات العراقية وتنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ"داعش"، وسط مدينة الرمادي.

 

وقال النقيب أحمد الدليمي الضابط في شرطة محافظة الأنبار، لـ"الأناضول": "قوات من جهاز مكافحة الإرهاب والجيش والشرطة تقدَّموا مساء اليوم نحو المجمع الحكومي وسط الرمادي، بعد تحريرهم شارعي الحوز والفرسان الحيويين خلف المجمع الحكومي وسط المدينة".

 

وأضاف: "التنظيم هاجم القوات الأمنية العراقية بعد سيطرتها على الشارعين المهمين بواسطة مركبتين مفخختين يقودهما انتحاريان انفجرتا قرب القوات الأمنية، وأسفرتا عن إصابة خمسة من عناصرها بجروح، دون وقوع قتلى".

 

في السياق ذاته، ذكر العميد إبراهيم علوان آمر لواء 18 بالشرطة الاتحادية العراقية بالأنبار أنَّ تنظيم الدولة شنَّ هجومًا عنيفًا بواسطة سبعة انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة، حاولوا اقتحام مقر الفوج الثاني التابع للواء 18 شرطة اتحادية، المتمركز في منطقة 110 كليو غرب الرمادي "على الطريق الدولي السريع".

 

وأوضح علوان أنَّ القوات الأمنية صدَّت الهجوم، ما أسفر عن مقتل الانتحاريين، وتفجير أحزمتهم الناسفة، فضلاً عن إصابة ثلاثة من قوات الشرطة بجروح بسبب المواجهات.

 

من جهته، ذكر الشيخ باسم الدليمي أحد وجهاء وشيوخ الأنبار أنَّ 15 من القوات العراقية قتلوا وأصيب أكثر من 27 آخرين بجروح خلال اشتباكات مع عناصر التنظيم في الرمادي، فضلاً عن مقتل أكثر من ٢٧ عنصرًا من التنظيم، خلال الاشتباكات وقصف الطائرات الحربية على مركز المدينة.

 

وبيًَّن الدليمي أنَّه تمَّ إخلاء جثث قتلى القوات العراقية ونقلها إلى الطب العدلي، فيما نقل الجرحى إلى مستشفيات بغداد لتلقى العلاج هناك، مشيرًا في الوقت ذاته إلى استمرار المعارك التي وصفها بـ"ليست سهلة على القوات العراقية لما تواجهه من هجمات انتحارية".

 

وبدأت القوات العراقية، فجر الثلاثاء الماضي، عملية اقتحام لمركز مدينة الرمادي، لتحريره من التنظيم، وتمكنت من استعادة السيطرة على معظم أحياء المدينة، خلال عملية عسكرية واسعة، ما تزال مستمرة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان