رئيس التحرير: عادل صبري 05:13 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| سامي أبوزهري: علاقتنا مع القاهرة وثيقة بغض النظر عن نظامها الحاكم

بالفيديو| سامي أبوزهري: علاقتنا مع القاهرة وثيقة بغض النظر عن نظامها الحاكم

العرب والعالم

سامي أبو زهري

في حواره لـ"مصر العربية"

بالفيديو| سامي أبوزهري: علاقتنا مع القاهرة وثيقة بغض النظر عن نظامها الحاكم

مها عوادة- فلسطين 23 ديسمبر 2015 10:05

ننتظر طرح القاهرة لمبادرة لاحتواء الخلافات معها

مفتاح حل أزمة معبر رفح بيد القاهرة

حكومة التوافق تحولت لحكومة فتحاوية بحتة

علاقة حماس بتركيا راسخة لن تتأثر بعودة علاقتها بإسرائيل

تحركات عباس الدولية وتصريحاته استهلاك إعلامي
 

حماس حريصة علي العلاقة مع القاهرة بغض النظر علي طبيعة النظام  فيها وهذا موقف ثابت لدينا، وننتظر مبادرة مصرية تمكننا من فتح صفحة جديدة مع نظامها الحاكم، انتفاضة القدس هي رد شعبي علي الجرائم الإسرائيلية المتكررة والتي تعاظمت من خلال تدنيس المسجد الأقصى..


التعديلات الأخيرة التي أجريت على حكومة التوافق غير شرعية، وتحركات السلطة الفلسطينية خارجيا "حبر على ورق".. والتقارب التركي الإسرائلي لم يقلقنا.. تلك العبارات كانت مجمل ماعبر به الناطق باسم حركة حماس سامي أبو زهري في حوار مع "مصر العربية"

 

فإلى نص الحوار..

 

صف لي علاقة القاهرة بحركة المقاومة حماس؟

علاقة حماس مع مصر وثيقة، حيث تربطنا بها علاقات تاريخية وإنسانية واجتماعية وجغرافية وسياسية وغير ذلك، ولذلك هناك حرص كبير علي العلاقة مع القاهرة وهذه العلاقة كانت وثيقة بعهد نظام مبارك ذاته وبالتالي من الطبيعي أن تحرص الحركة علي استمرار هذه العلاقة.

 

وماذا تقول بشأن عودة العلاقة بين القاهرة والحركة؟

نأمل من الأخوة في القاهرة أن يتفهموا موقف الحركة، فلم يقدم أي دليل يبرهن علي الإشاعات التي تتبناها بعض وسائل الإعلام ضدنا، ولذلك نأمل أن يكون هناك مبادرة مصرية تمكننا من فتح صفحة جديدة في العلاقات بين الشعبين خاصة وأن تأثير العلاقة بين القاهرة وحماس ينعكس سلباً علي المواطن الفلسطيني ".


فيما يتعلق بمعبر رفح البري كيف تحل تلك الأزمة؟

"المعبر مغلق بقرار مصري، فالقاهرة أعلنت بشكل واضح  أن إغلاق المعبر ناتج عن الظروف الأمنية  السائدة في سيناء، هم تحدثوا  بشكل واضح  في هذا الموضوع.

ورغم ذلك  حركة  حماس منفتحة علي كل المقترحات لإعادة تنظيم وضع المعبر حتى اللحظة لم تتلقي الحركة أي مقترح جاد يمكن منه إعادة تنظيم فتح المعبر المشكلة هي ينبغي أن تبدأ باستعداد الأخوة في مصر بموضع آلية لفتح المعبر تمكين شعبنا من التنقل الحر والأمن المستمر ونحن الفلسطينيين جاهزين لترتيب أمورنا الداخلية ".


كيف ترى انتفاضة القدس وإلى متى ستستمر؟

انتفاضة القدس هي رد شعبي علي الجرائم الإسرائيلية المتكررة والتي تعاظمت من خلال  تدنيس المسجد الأقصى ومحاولة الاحتلال فرض مخطط التقسيم الزماني والمكاني ثم جرائم المستوطنين خاصة في القدس والضفة المحتلة من هنا تفجرت الانتفاضة الشعبية.

بالتأكيد حركة حماس ساندت هذه الانتفاضة ودفعت عناصرها للانخراط فيها بكل قوة إلي جانب أبناء شعبنا وبقية القوى الفلسطينية  هذه الانتفاضة أوجعت الاحتلال ومن هنا بدء الحراك الدولي لإجهاض هذه الانتفاضة وتحديداً الحراك الأمريكي زيارات كيري وجولته في المنطقة هدفها قتل هذه الانتفاضة هذا ما دعنا  إلي التحذير من الاستدراج والاستجابة إلي مثل هذه الضغوط الأمريكية.


كيف ترى التعديلات التي أجريت على حكومة التوافق مؤخراً؟

حكومة  التوافق شكلت بموافقة جميع الفصائل وخاصة حركتي حماس وفتح ولذلك لا يجوز لأي طرف فلسطيني أن ينفرد بإجراء أي تعديلات وزارية في هذه الحكومة

ولذلك نحن نعتبر أن هذه التعديلات غير شرعية و غير قانونية وعملية هذه الحكومة تحولت إلي حكومة فتحاوية حكومة الحزب الواحد لأن السيد محمود عباس قام بعزل واقالة وزراء تم التوافق بشأنهم وفرض وزراء جدد من حركة فتح وهذا ما يحول الحكومة الي حكومة فتحاوية وهذا يدفع الحركة للبحث بالاستمرار عن خيارات في مواجهة هذا الأمر" .



برأيك.. صف لي تحركات السلطة الفلسطينية في المحافل الدولية بشأن قضية فلسطين؟

"بكل أسف هو كلام علي الورق  وهو كلام للاستهلاك الإعلامي نحن لا نلمس أي جدية لتوظيف العلاقات الدولية للضغط عل الاحتلال سمعنا  كلاماً مهماً من الرئيس الفلسطيني في اجتماعات الأمم المتحدة لكن هذا لم يطبق سبق ذلك الأمر بقرارات للمجلس المركزي لم تطبق وكان هناك تصريحات حتي بعد اجتماع الأمم المتحدة هنا في فلسطين لم يطبق شىء  عملية التنسيق الأمني مع الاحتلال بكل أسف مستمرة حتي في ظل الانتفاضة الفلسطينية

هذا يشعرنا بالأسف والألم لأن القيادة الفلسطينية لا زالت لا تتعاطي  بالدرجة المناسبة  والكافية مع الانتفاضة الفلسطينية ولا توظف علاقاتها وأوراقها الدولية لمواجهة هذه الجرائم ".



سمعنا مؤخرا عن تقارب تركي إسرائيلي. هل هذا التقارب له تأثير على حماس؟

حتى اللحظة كما  فهمنا من الأخوة الأتراك أن المفاوضات بين تركيا والاحتلال ما زالت مستمرة ونحن مطمئنون إلي سلامة الموقف التركي تجاه القضية الفلسطينية وتجاه موضوع حصار قطاع غزة بالتحديد نحن ندعو تركيا باستمرار التمسك بهذا الشرط في ظل هذه المفاوضات فعلاقة حركة حماس بتركيا وثيقة ومستقرة وثابتة نحن مطمئنون إلي أن هذه العلاقة ستستمر وستحافظ علي قوتها في المستقبل ".

 



اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان