رئيس التحرير: عادل صبري 04:31 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

القوات العراقية تحرز التقدم الأكبر بالرمادي في مواجهة "داعش"

القوات العراقية تحرز التقدم الأكبر بالرمادي في مواجهة داعش

العرب والعالم

قوات عراقية

القوات العراقية تحرز التقدم الأكبر بالرمادي في مواجهة "داعش"

وكالات 22 ديسمبر 2015 16:50

أحرزت القوات العراقية، الثلاثاء، بعض التقدم في العملية العسكرية لاستعادة السيطرة على مدينة الرمادي غربي البلاد من الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ"داعش"، حيث حقَّقت أكبر توغل في المدينة منذ سقوطها في أيدي المسلحين في شهر مايو الماضي.

 

وقال المتحدث العراقي صباح النعمان، في تصريحاتٍ له، نقلتها "سكاي نيوز عربية"، إنَّ القوات عبرت نهر الفرات شمالي المدينة ورافده ورور ناحية الغرب، واندفعت نحو وسط الرمادي، لافتًا إلى حدوث اشتباكات متقطعة، وأنَّ القوات العراقية تزيل العبوات الناسفة أثناء تقدمها.

 

وأكَّد النعمان أنَّ العملية لا تشارك فيها قوات شبه عسكرية، والتي تتألف في معظمها من ميليشيات شيعية موالية للحكومة.

 

وأوضح النعمان أنَّ القوات الجوية العراقية والتحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، يوفِّران الدعم الجوي للقوات على الأرض، ويقصفان أهدافًا لتنظيم الدولة.

 

ومع تقدُّم العملية لاستعادة عاصمة المحافظة، لا يزال سكان الرمادي الذين يقدر عددهم بين أربعة وعشرة آلاف شخص محاصرين داخل المدينة.

 

ويقول المسؤولون العراقيون إنَّهم يعتقدون أن المدنيين سيتمكنون من الفرار من المدينة، لكن مسؤولي التحالف يذكرون أنَّهم لم يشاهدوا حتى الآن سوى مجموعات صغيرة تفعل ذلك.

 

ومثلت خسارة الرمادي، عاصمة محافظة الأنبار المترامية الأطراف، ضربة كبرى للحكومة العراقية في مايو هذا العام، كما كانت أكبر هزيمة منذ اجتاح مسلحو داعش مناطق في شمال العراق وغربه، ومنها الموصل، ثاني أكبر مدينة عراقية في صيف 2014.

 

ومنذ اجتياح الرمادي، دمَّر مسلحو داعش جميع الجسور في أنحاء المدينة، كما هدم مركز قيادة عمليات الأنبار، وانتشر في المناطق السكنية في المدينة، لإقامة مراكز قيادة أقل وضوحًا.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان