رئيس التحرير: عادل صبري 04:15 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| رئيس لجنة مواجهة الحصار: مليون غزاوي يعيشون على المساعدات

بالفيديو| رئيس لجنة مواجهة الحصار: مليون غزاوي يعيشون على المساعدات

العرب والعالم

جمال الخضري

في حواره لـ"مصر العربية"

بالفيديو| رئيس لجنة مواجهة الحصار: مليون غزاوي يعيشون على المساعدات

مها عوادة- فلسطين 21 ديسمبر 2015 10:02

أكد رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار في غزة الدكتور جمال الخضري أن أكثر من مليون فلسطيني في غزة يعيشون على المساعدات نتيجة الحصار الإسرائيلي وأن الأوضاع في القطاع تسير للأسوأ خصوصا وأن معدل دخل الفرد انخفض إلى أقل من دولارين يومياً مشيراً في الوقت ذاته أن عمليات إعادة الإعمار تسير ببطيء شديد.

وطالب رئيس اللجنة الشعبية خلال حواره مع ـ"مصر العربية" كل الأطراف للتدخل من أجل انقاذ غزة، ومنعها من الانهيار قبل فوات الأوان.

فإلى نص الحوار..

 

مع استمرار الأوضاع الكارثية في غزة في ظل الحصار الإسرائيلي كيف تقيم الأوضاع الإنسانية ؟

الأوضاع في غزة كارثية حصار خانق يؤثر على كل مناحي الحياة المختلفة سواء كانت صحية وبيئية واقتصادية، كلها تضررت كذلك البنية التحتية مشاكل كثيرة المياه والكهرباء الصرف الصحي كل هذا تأثر  بفعل الحصار الاسرائيلي علي قطاع غزة الذي يتواصل للعام التاسع علي التوالي والذي أثر علي كل مناحي الحياة فوصل الآن عدد من يعيشون على المساعدات إلي مليون إنسان يعيشون علي المساعدات المحلية والدولية وانخفض معدل دخل الفرد اليومي لأقل من 2 دولار نتيجة الحصار.

يضاف إلى ذلك أن 80 % يعيشون تحت خط الفقر هذه صورة إجمالية عن واقع الناس والحياة إضافة إلي ارتفاع كبير جداً في معدلات البطالة تجاوزت ال60 % تقريباً.

 

كيف تقيم عمليات إعادة إعمار قطاع غزة في ظل أن هناك المئات من أصحاب البيوت المدمرة نتيجة العدوان الأخير بدون سكن؟


هذا أمر خطير جدا، اليوم الناس وأصحاب البيوت المدمرة يعيشون في ظروف استثنائية  بدائية, بعض عمليات الإعمار بدأت  لكنها بطيئة جدا المطلوب حتى يتم تسريع هذه العملية أمرين الأمر, الأول السماح بدخول كل مواد البناء اللازمة لإعادة الإعمار دون أي إبطاء ودون أي تأخير في نفس الوقت لا بد من الدول المانحة التي تعهدت والتزمت في مؤتمر المانحين في القاهرة أن تضع هذه الالتزامات موضع التنفيذ وأن تيسر كل ذلك لأصحاب البيوت المدمرة حتى تتم عملية إعمار حقيقية ننتهي منها خلال أشهر ويعيش الناس بأوضاعهم الطبيعية، اليوم نحن في فصل الشتاء وضع مأساوي حقيقي يعيشه هؤلاء الناس.

 

هناك تقارير لمؤسسات دولية تقول عن هناك حالة من عدم وجود الأمن الغذائي في غزة ماذا تقول في هذا الموضوع؟


أنا قلت مليون إنسان يعيش علي المساعدات من وكالة الغوث لتشغيل اللاجئين "الأونروا " ومن مؤسسات دولية وعربية وإسلامية حتى كل هذه المساعدات لا تكفي حاجة المواطن الفلسطيني وحاجة الأطفال يعني الآن الأطفال في قطاع غزة  يعيشون في ظروف استثنائية وهناك عدد كبير منهم يعيش في ظروف صعبة

كما أن هناك أمراض مثل فقر الدم تتفشي ما بين عدد كبير جداً من الأطفال بسبب عدم كفاية الغداء وسوء التغذية بسبب الوضع الاقتصادي الرهيب والخطير الذي يعيشوه  وهذا أمر خطير جداً يعني 80 % يعيش تحت خط الفقر يعني وضع كارثي.


كيف تقيم حركة التضامن الدولية مع القضية الفلسطينية وهل نجحت في إحراج دولة الاحتلال؟

نحن نعلم وندرك أن الكثير من المتضامنين وكثير من المحبين لفلسطين بشكل عام هم ضد الحصار الإسرائيلي سواء كل من دول عربية أو أجنبية هؤلاء يقومون بين الحين والآخر بأنشطة سواء في بلادهم أو عبر محاولات للوصول إلي غزة عبر البحر لكسر الحصار وفي إحياء المناسبات الوطنية الفلسطينية بشكل دائم ومستمر

وهناك محاولات متواصلة بأن يكون لهم دوم في دولهم بأن يكونوا سفراء لفلسطين وللقضية الفلسطينية بشكل عام ولقطاع غزة المحاصر بشكل خاص، هم يؤدون  دور مهم, ونحن نقول أن هذا الدور مرحب به, لكن لا بدا من تطويره وزيادة فعاليته حتى يكون أكثر تأثيراً علي المستويات الرسمية الدولية حتي تقوم بضغط علي إسرائيل لإنهاء الحصار عن قطاع غزة.

 



اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان