رئيس التحرير: عادل صبري 09:26 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

رئيس وزراء تركيا: قدرات العراق غير كافية لحماية حدودها

رئيس وزراء تركيا: قدرات العراق غير كافية لحماية حدودها

العرب والعالم

رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو

رئيس وزراء تركيا: قدرات العراق غير كافية لحماية حدودها

وكالات 14 ديسمبر 2015 16:28

قال رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو إنَّ قدرات العراق غير كافية لحماية حدودها، لافتًا إلى أنَّ الوضع على الحدود الجنوبية لتركيا لم يواجهه أي بلد آخر.

 

وأضاف أوغلو، خلال مقابلة خاصة أجرتها معه محطة تليفزيونية محلية، الاثنين: "هناك كيان فاقد للشرعية هو النظام السوري لا يسيطر إلا على جزء بسيط من حدود البلاد عند منطقة كسب بريف اللاذقية شمال غرب سوريا، أمَّا في العراق فهناك سلطة شرعية غير أنَّ قدراتها غير كافية لحماية حدودها".

 

وتابع: "أجهزتنا الاستخبارتية توصَّلت إلى ضرورة اتخاذ تدابير أمنية لحماية الجنود الذين يؤدون مهامًا تدريبية في معسكر بعشيقة قرب الموصل شمال العراق من هجمات إرهابية ضد المعسكر، لذا أُرسلت قوة عسكرية لحماية المدربين في المعسكر".

 

وعلّق رئيس الوزراء التركي على انتقال بعض القوات العسكرية التركية من معسكر بعشيقة إلى مناطق أخرى شمالي العراق، بقوله: "نحن دائمًا نقوم بما تتوجبه الضرورات العسكرية"، مشيرًا إلى اتخاذ تركيا خطوات جديدة حول إعادة تنظيم القوات بما يتوافق مع التهديدات الأمنية والعسكرية، إن كانت هناك تهديدات نرسل تعزيزات، وإن قلّ مستوى التهديد تُوجه القوات إلى أماكن أخرى".

 

وتشهد العلاقات التركية العراقية توترًا في الآونة الأخيرة، على خلفية إرسال أنقرة قرابة 150 جنديًّا إلى منطقة "بعشيقة" القريبة من مدينة الموصل عن طريق البر لاستبدال وحدتها العسكرية هناك المعنية بتدريب قوات البيشمركة "جيش إقليم شمال العراق" والحشد الوطني، كما تمَّ استقدام ما بين 20 و25 دبابة تركية، خلال عملية التبديل.

 

وتطرَّق أوغلو إلى العلاقات التركية الروسية، مشيرًا إلى أنَّه ينبغي على العلاقات القائمة بين موسكو وأنقرة ألا تتأثر بالتطورات الجارية في بلد ثالث "سوريا"، كما أنَّ تركيا ستتخذ دائمًا كافة التدابير اللازمة لحماية مجالها الجوي من أي انتهاكات جديدة.

 

وأعرب داود أوغلو عن أمله في أن تنفذ روسيا التزاماتها الناشئة عن الاتفاقات القائمة، مشيرًا إلى أنَّه في حال امتناعها فإنَّ ذلك من شأنه الإضرار بسمعتها ومصداقيتها، متابعًا: "روسيا تعد من أكبر الدول المنتجة للغاز الطبيعي، وفي حال تنفيذ أي شكل من أشكال الممارسات غير السليمة ضد تركيا، فإنَّ الدول الأخرى التي سترغب في فتح سوقها أمام روسيا، فإنَّها ستضطر للتفكير عشرات المرات قبل فتحها".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان