رئيس التحرير: عادل صبري 02:46 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بلومبرج: أمريكا تخطف العقول الهندية

بتأشيرة سفر مؤقتة..

بلومبرج: أمريكا تخطف العقول الهندية

إعداد هدى ممدوح 25 أغسطس 2013 12:34

كشف تقرير نشرته وكالة "بلومبرج"  الأخبارية عن نزوح عقول مواطني الهند والصين والفلبين إلى الولايات المتحدة، من خلال تأشيرة اتش- وان بي "H-1B"، والتي يحصل عليها حاملو درجة البكالوريوس على الأقل.

وأوضحت بيانات وزارة الأمن الداخلي الأمريكية أن حوالي 168.3 ألف مواطن هندي على الأقل دخلوا الولايات المتحدة بموجب هذه التأشيرة خلال العام الماضي، ما جعل الهند تستأثر بنصيب الأسد من تلك التأشيرات المصممة خصيصًا للمهنيين المهرة، مثل المهندسين والأطباء.

كما تشير الأرقام إلى أن الهند استحوذت على حصة نسبتها 64% من إجمالي تأشيرات  "H-1B" التي منحتها الولايات المتحدة حتى سبتمبر 2012، مقارنة بحصة قدرها 58% في العام السابق على تلك الفترة.

على ذلك، يكون الطلب على تأشيرة "H-1B" قد سجل نموًا ملحوظًا في الهند، التي تعتبر ثالث أكبر اقتصاد في قارة آسيا.

ويتيح برنامج تأشيرة "H-1B" للأعمال التجارية الأمريكية أن تكفل عمال أجانب في مهن متخصصة مثل الهندسة والعلوم وبرمجة الكمبيوتر والقانون، لكي يحضروا إلى الولايات المتحدة للتوظيف.

وتأشيرات "H-1B" هي تأشيرات "لغير الهجرة"، بحيث يمكن لحامليها أن يبقوا في الولايات المتحدة مؤقتًا لفترة محددة من الوقت فقط، إذ يتم منح التأشيرات لفترة أقصاها 6 سنوات مقسمة لمدد قدر كل منها 3 سنوات.

وتعتبر تأشيرات "H-1B" مزدوجة الغرض، حيث يمكن للأفراد أن يمدوا بعد الحد الأقصى البالغ 6 سنوات، بمعنى أن العمال يمكنهم دخول الولايات المتحدة مؤقتًا بتلك التأشيرة وفي نفس الوقت التقدم بطلب الحصول على إقامة دائمة من خلال فئة تأشيرة أخرى.

ورصدت وكالة "بلومبرج" أكبر 10 دول حصولًا على تأشيرات "H-1B" في عام 2012، حيث خلصت إلى ارتفاع وحيد في حصة الهند من تلك التأشيرات خلال عام 2012 مقارنة بعام 2011، مقابل تراجع حصص الدول التسع اللاحقة.

وتصدرت الهند قائمة الدول العشر الكبار الأكثر حصولًا على تأشيرات "H-1B"، بعد وصول عدد الهنود الذين حصلوا عليها إلى 168.36 ألف فرد (حصة نسبتها 64% من إجمالي الحاصلين على التأشيرات)، ثم الصين في المركز الثاني بعدد 19.9 ألف فرد (حصة 7.6%)، تلتها كندا بعدد 8 آلاف فرد (3%).

وجاءت الفلبين في المركز الرابع بعدد يربو عن 5.3 ألف فرد (حصة نسبتها 2%)، ثم كوريا الجنوبية بعدد 4.5 ألف فرد (1.7%).

وكانت المملكة المتحدة في المركز السادس بعدد 3.5 ألف فرد (1.3%)، ثم المكسيك بعدد أكثر من 3 آلاف فرد (1.2%)، تبعتها اليابان في المركز الثامن بعدد 2.5 ألف فرد (1%).

وفي المركز التاسع، حلت تايوان في المركز التاسع بعدد 2.4 ألف مواطن (0.9%)، ثم فرنسا في المركز العاشر بعدد 2.2 ألف فرد (بنسبة قدرها 0.9%).

كان مجلس الشيوخ الأمريكي قد أقر مشروع قانون للهجرة في يونيو الماضي، من شأنه أن يرفع سقف عدد من تمنح لهم الولايات المتحدة تأشيرات "H-1B" سنويًا، ولكنه يرفع أيضًا من تكاليف الحصول على التأشيرة بآلاف الدولارات، الأمر الذي قد يؤثر بالسلب على كبرى شركات التعهيد الهندية.

وقدّر بنك "جي بي مورجات تشيس" ما سيتكبده الاقتصاد الهندي جرّا هذا القانون بنحو 8 ملايين دولار أمريكي ستذهب إلى خزينة الولايات المتحدة الأمريكية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان