رئيس التحرير: عادل صبري 09:15 صباحاً | الاثنين 21 مايو 2018 م | 06 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

"حماس": جاهزون للتعاطي مع أي مقترحات لحل أزمة معبر رفح

"حماس": جاهزون للتعاطي مع أي مقترحات لحل أزمة معبر رفح

وكالات 07 ديسمبر 2015 17:32

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إنَّها جاهزة للتعاطي مع أي مقترحات توفر حلاً لأزمة معبر رفح البري، على الحدود بين قطاع غزة ومصر.

 

وقال سامي أبو زهري، الناطق باسم الحركة، حسب "الأناضول"، الاثنين: "جاهزون للتعاطي مع أي مقترحات توفر علاجًا لأزمة معبر رفح، وضمان التنقل الحر لأبناء شعبنا في غزة"، داعيًّا جميع الأطراف الفلسطينية إلى تكاتف الجهود؛ من أجل ضمان فتح معبر رفح بشكل حقيقي.

 

وأضاف أبو زهري أنَّ تصريحات بعض قيادات حركة فتح بشأن أزمة المعبر تمثِّل استغلالاً غير مقبول لمعاناة أهلنا في القطاع.

 

وأمس الأحد، طالب الناطق باسم حركة "فتح" أسامة القواسمي، في تصريحاتٍ صحفية، حركة "حماس" بتسليم معبر رفح البري لحكومة الوفاق الفلسطينية، محمِّلاً إياها "المسؤولية الكاملة عن معاناة الفلسطينيين في القطاع".

 

وفتحت السلطات المصرية، الخميس الماضي، معبر رفح "استثنائيًّا" لمدة يومين في الاتجاهين، لسفر الحالات الإنسانية في قطاع غزة، وعودة العالقين في الجانب المصري، بعد إغلاق دام أكثر من 100 يوم.

 

ويربط معبر رفح البري، قطاع غزة بمصر، وهو معبر مخصص للأفراد فقط، والمنفذ الوحيد لسكان القطاع "مليون و900 ألف نسمة" على الخارج، وتغلقه السلطات المصرية بشكل شبه كامل، منذ يوليو 2013، وتفتحه لسفر الحالات الإنسانية.

 

وتوصلت حركتا "فتح"، و"حماس" في 23 أبريل 2014، إلى اتفاق، وُقّع في غزة، لإنهاء الانقسام الفلسطيني، نصَّ على تشكيل حكومة توافق وطني، وتفعيل المجلس التشريعي الفلسطيني، والإعداد للانتخابات التشريعية والرئاسية.

 

وتشكَّلت حكومة التوافق في الثاني من يونيو 2014، لكنَّها لم تتسلم مهامها في القطاع، بسبب استمرار الخلافات السياسية بين الحركتين.

 

وتبرِّر حكومة التوافق، عدم تسلم مهام عملها، بتشكيل حماس، لـ"حكومة ظل"، في غزة، وهو ما تنفيه الحركة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان