رئيس التحرير: عادل صبري 01:08 صباحاً | السبت 23 يونيو 2018 م | 09 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

هآرتس: قتلة عائلة دوابشة صنفهم الشاباك كخطيرين قبل جريمتهم

هآرتس: قتلة عائلة دوابشة صنفهم الشاباك كخطيرين قبل جريمتهم

العرب والعالم

حرق منزل الدوابشة

هآرتس: قتلة عائلة دوابشة صنفهم الشاباك كخطيرين قبل جريمتهم

وكالات 04 ديسمبر 2015 10:59

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية إن منفذي جريمة حرق عائلة دوابشة بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية قبل أشهر صنفوا على قوائم جهاز الشاباك قبيل العملية كخطيرين على أمن المنطقة، ومع ذلك سمح لهم بالتجول بتلك المنطقة دون قيود.


وأضافت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الجمعة أنه سيتضح فور رفع أمر منع النشر الذي فرضته الرقابة الإسرائيلية حول القضية حجم الإهمال الذي تعامل به الشاباك حول منفذي الجريمة، وكيف عجز طوال 4 أشهر عن الوصول إليهم.
 

فيما بينت أن تفصيلًا دقيقًا لما جرى في قرية دوما وجد لدى أحد المستوطنين المتطرفين يدعى موشي اورباخ، وذلك قبل تنفيذها بعدة أسابيع، حيث عثر على مستندات تخص طريقة زيادة تأثير الحريق داخل المنزل وضرورة أن يشمل حصد الأرواح.
 

كما لفتت الصحيفة إلى أن أمر حظر النشر قد يضلل الجمهور، فالكل اعتقد أن القتلة اعتقلوا وستجري محاكمتهم ولكن لا ضمانة لمحاكمتهم أو تقديم لوائح اتهام بحقهم كما تقول.
 

واتهمت "الشاباك" بالتعامل بقفازات من الحرير مع منفذي ومخططي هكذا عمليات، وأنه تكتفي دائماً بأوامر إبعاد عن المنطقة لفترات محدودة بحق مجرمين مفترضين بدلاً من اعتقالهم ومحاكمتهم.
 

وكانت الشرطة الإسرائيلية أفرجت مؤخرًا عن 10 مستوطنين اعتقلتهم لتورطهم بجريمة إحراق منزل عائلة دوابشة بقرية دوما قبل أشهر، وراح ضحيته 3 من أفراد العائلة حرقًا.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان