رئيس التحرير: عادل صبري 08:16 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

موقع صهيوني: على مصر اقتفاء أثر إسرائيل في قمع الانتفاضة

موقع صهيوني: على مصر اقتفاء أثر إسرائيل في قمع الانتفاضة

العرب والعالم

قتلى فض اعتصام رابعة

مذكرًا بعملية "الدرع الواقي"..

موقع صهيوني: على مصر اقتفاء أثر إسرائيل في قمع الانتفاضة

معتز بالله محمد 20 أغسطس 2013 18:19

دعا "آفي يسسخروف" محلل الشؤون العربية في موقع" wall" الإسرائيلي، الجيش المصري إلى اقتفاء أثر الجيش الإسرائيلي في عملية " الدرع الواقي" التي نفذها ضد حركات المقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية أواخر مارس 2002.

 

وقال" يسسخروف" تعليقا علىعملية الجيش المصري في سيناء بعد مقتل 25 من جنوده أمس الأول: من الممكن أن نخمن- بشكل مشابه لما يذكره الإسرائيليون من عملية الدرع الواقي في الانتفاضة الثانية- أن حافز الجيش المصري لتحقيق النصر في سيناء سوف يرتفع. يُذَكِر الوضع في كثير من النواحي بجيش الدفاع الإسرائيلي بعد موت 13 من جنوده الاحتياط في مخيم جنين للاجئين، في إطار المجزرة التي لم تحدث".

 

وتابع بقوله:"فموت 13 جنديًا أدى تحديدًا إلى تعجيل عمليات القوات في المخيم، وانهاء العملية بشكل سريع ضد ما كان يعتبر ملاذا للمسلحين في الضفة، وكما في عملية جنين 2002، من الممكن التخمين أيضًا هنا، أن الجيش المصري سوف يعزز من قواته بسيناء وينزع القفازات".

 

وقال محلل الشؤون العربية أن " شخصية كبيرة" في منظومة الأمن المصرية أوضحت خلال "حديث مغلق"- لم يوضح إن كان جرى معه شخصيًا أم مع قيادة إسرائيلية - إن إحدى المشكلات الصعبة التي يواجهها الجيش المصري بسيناء هي منطقة العمليات، مشيرا إلى أن المسلحين يتمركزون في موقعين رئيسيين: منطقة وسط سيناء الصحراوية والصخرية والتي تمكن الجهاديين من إيجاد الكثير من المخابئ، وشمال شرق سيناء، في المنطقة المزدحمة نسبيا، في مدن مثل رفح، العريش والشيخ زويد، حيث يقوم السكان بمساعدة المسلحين على حد زعم الصحفي الإسرائيلي نقلا عن مصدره في الأمن المصري.

وخلص" يسسخروف" إلى القول إن" الجيش المصري في سيناء ليس لديه خيارات. فيجب أن يهزم الجهاديين، حتى إذا كان هذا يعني إرسال قوات إضافية لشبه الجزيرة، أو إن كان الثمن سقوط المزيد من الضحايا. لدى الجيش قوات متفوقة والنصر على الإرهاب هناك لن يكون سريعا وفوريا، وكما أن عملية الدرع الواقي لم تؤدي إلى التخلص من كافة العناصر الإرهابية في الضفة، وكانت هذه فقط بداية، سيكون الأمر هكذا بالنسبة للعملية الحالية للجيش المصري".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان