رئيس التحرير: عادل صبري 09:36 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

كارثة في سوريا: سقوط منطقة “جبل التركمان”

كارثة في سوريا: سقوط منطقة “جبل التركمان”

العرب والعالم

أثار القصف في جبل التركمان

كارثة في سوريا: سقوط منطقة “جبل التركمان”

وكالات 22 نوفمبر 2015 17:21

أفادت أنباء بسقوط منطقة جبل التركمان الواقعة شمال ريف اللاذقية بسوريا نتيجة القصف الجوي الكثيف الذي يشنه كل من النظام السوري وروسيا، ما أدى إلى نزوح آلاف التركمانيين إلى الحدود التركية.

 

وسقطت منطقة جبل التركمان بسبب عمليات القصف التي تستهدف القرى التركمانية إلى جانب معاقل المعارضيين التركمانيين، الأمر الذي دفع آلاف التركمانيين إلى السير نحو الحدود، حسبما أفادت الأنباء.
 

 

وكان النظام السوري والقوات الروسية شنتا عملية برية في منطقة باير بوجاق ذات الأغلبية التركمانية الواقعة في ريف اللاذقية بسوريا قبل ثلاثة أيام.
 

في هذا السياق قال عارف أماتش نائب الرئيس العام لحزب الحركة الوطنية التركمانية السورية خلال مداخلة هاتفية مع قناة “قنال تُرك” التركية حول عمليات القصف “لقد فقدنا العديد من المناطق. مجاهدونا يواصلون المقاومة بشكل كبير في الأماكن المتبقية.لكن الناس في وضعية سيئة للغاية، والطائرات الروسية تأتي بالعشرات. تركمانيو منطقة باير بوجاق في حالة بائسة جدًّا، والأوضاع مخيمة. المناطق السكنيّة تدمرت بالكامل وأصبحت والأرض سواء. أملنا الوحيد بعد الله –تعالى- هو تركيا. لم يبق لدينا إلا منطقة استراتيجة لكن إن ذهبت هي الأخرى ستنتهي منطقة التركمان”.
 

وكان المتحدث الرسمي بوزارة الخارجية التركية بيلجيتش إنه تم استدعاء السفير الروسي لدى تركيا أندري كارلوف احتجاجًا على قيام طائرات حربية روسية بقصف “كثيف” لقرى التركمان في شمال سوريا.

وقالت الخارجية إنه تم التأكيد خلال اللقاء أن التصرفات التي يقوم بها الجانب الروسي لا تمثل حربا ضد الإرهاب بل إنهم يقصفون قرى تركمانية مدنية وقد يؤدي هذا لعواقب وخيمة، مطالبة بوقف فوري لهذه العمليات.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان