رئيس التحرير: عادل صبري 03:31 صباحاً | الجمعة 20 أبريل 2018 م | 04 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

26 ألف لاجئ سوري دخلوا إقليم شمال العراق

خلال أسبوع..

26 ألف لاجئ سوري دخلوا إقليم شمال العراق

الأناضول 20 أغسطس 2013 16:28

يستمر تدفق اللاجئين السوريين إلى إقليم شمال العراق، في ظل تصاعد هجمات النظام السوري على القرى المحاذية للحدود التركية، واشتداد الاشتباكات بين جبهة النصرة ومقاتلي "حزب الاتحاد الديمقراطي" الكردي "PYD"، حيث أعلن نائب رئيس الإقليم للشؤون الخارجية "ديندار زيباري" أن 26 ألف لاجئا سوريا دخلوا الإقليم خلال الأسبوع الماضي.

وأضاف "زيباري"، أن عدد اللاجئين السوريين في الإقليم ارتفع إلى 180 ألفا، منهم 100 ألف في مدينة دهوك، و60 ألفا في أربيل، و20 ألفا في السليمانية، لافتا إلى أن 60% منهم يعيشون في المدن خارج المخيمات.

وبين "زيباري" أن 40-45 من اللاجئين يقيمون في مخيم "دوميز" للاجئين السوريين في دهوك، فيما يقيم 20 ألفا في مخيمي "كفركوسيك" و "داراشكران"، اللذان افتتحا مؤخرا في أربيل، حيث يضم الأخير 600 خيمة، وسيضاف إليه 250 خيمة لاحقا، مشيرا إلى أن الدعم يقدم للاجئين بالتعاون مع الأمم المتحدة.

وأفاد عارف صباح، أحد المسؤولين عن تنظيم عبور اللاجئين السوريين إلى الإقليم، عبر معبر "بشخابور" الحدودي، أنهم أمنوا عبور 3 آلاف شخص اعتبارا من صباح اليوم، حيث كان المعبر قد أغلق في الساعة الثامنة مساء أمس، بعد توقف حركة اللجوء، ليعاد افتتاحه مع ساعات الصباح الأولى اليوم، مشيرا إلى أنهم استوعبوا جميع القادمين، ولم تعترضهم أية مشاكل.

وأضاف "صباح" أن قوات البشمركة الكردية تنشط في المنطقة على مدار الساعة للمساعدة في جهود الإيواء والإغاثة للاجئين السوريين، التي تجري بدعم من الأمم المتحدة، حيث ينقل اللاجئون بعد تسجيلهم إلى المخيمات في مدن أربيل، ودهوك، والسليمانية بواسطة الحافلات، فيما خصصت نحو 100 سيارة أجرة للحالات الخاصة، تتكفل حكومة الاقليم بدفع أجرة استخدامها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان