رئيس التحرير: عادل صبري 01:16 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

"CIA" تعترف بمسؤوليتها عن انقلاب إيران 1953

لأول مرة منذ 60 عاماً..

"CIA" تعترف بمسؤوليتها عن انقلاب إيران 1953

الأناضول 19 أغسطس 2013 14:15

أعلن أرشيف الأمن الوطني الأميركي، من خلال موقعه على الإنترنت، مسؤولية وكالة الإستخبارات الأميركية عن إنقلاب ايران، ضد حكومة مصدق عام 1953، وذلك لأول مرة منذ 60 عاماً.

 

وورد في الوثيقة التي نشرها أرشيف الأمن الوطني عبارة تقول"عدم ترك إيران عرضةً للهجوم السوفيييت، أجبر الولايات المتحدة الأميركية على التخطيط وتنفيذ العملية "تي بي إيه جاكس"، وذلك في إشارة للانقلاب.

 

ودأبت الإستخبارات الأميركية على استخدام الكلمة الرمزية "تي بي إيه جاكس"خلال لعبها أدواراً عدة للتنسيق مع بعض المتعاونين الإيرانيين، خلال مراحل المؤامرة للإطاحة بحكومة "محمد مصدق" المنتخبة ديمقراطياً.

 

واشتملت المؤامرة على عدة مراحل، منها نشر الإشاعات، وإقناع الشاه "رضا بهلوي" بالتعاون، وتقديم الرشاوى لأعضاء برلمانيين، وتنظيم المظاهرات، ومراحل أخرى، إلا أن المؤامرة فشلت في المحاولة الأولى، بينما شقت طريقها نحو التحقق في محاولتها الثانية، في 19 آب/أغسطس 1953.

 

وكان مؤرخ يعمل في وكالة الإستخبارات الأميركية أعد تقريراً داخلياً عام 1970 حول المؤامرة، إذ تم نشره عام 1981، بينما بقي قسم كبير من المعلومات التي يتضمنها التقرير قيد الإخفاء، وكانت تلك المعلومات منشورة في القسم الثالث من الكتاب تحت عنوان "أنشطة سرية".

 

ويظهر في المعلومات المنشورة، المرسوم الذي أصدره الشاه بتعيين الجنرال "فضل الله زاهدي" رئيساً للوزراء، بطلب من الولايات المتحدة الأميركية.

 

وكانت ايران شهدت في 19 آب/أغسطس 1953 نقطة تحول في تاريخها، حيث تسبب الإنقلاب بسرعة انتشار العداء لأميركا، الأمر الذي أدى إلى الإطاحة بنظام الشاه عام 1979.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان