رئيس التحرير: عادل صبري 11:51 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

فلسطينيون: الشباب لن يقبل بإيقاف الانتفاضة

فلسطينيون: الشباب لن يقبل بإيقاف الانتفاضة

العرب والعالم

الانتفاضة الفلسطينية_ أرشيفية

بعد ضغوط دولية وعربية..

فلسطينيون: الشباب لن يقبل بإيقاف الانتفاضة

فلسطين_ مها عواودة 29 أكتوبر 2015 19:58

"هبة في وجه المحتل وجهود مكثفة أمريكيًا وعربيًا من أجل وقفها ولكنها لن تتوقف".. هكذا علق مراقبين على ما يجري في الأراضي المحتلة خاصة بعد وصفهم المفاوضات بالعقيمة التي لم تفض لشيء.

 

 طلعت الصفدي القيادي في حزب الشعب الفلسطيني، قال في تصريحات  لـ" مصر العربية " إن الضغوط التي تمارس من أجل وقف الهبة الجماهيرية نجحت إلى حد ما،  فزيارة جون كيري وزير الخارجية الأمريكية لا تصب أبداً في مصلحة الشعب الفلسطيني والقيادة بل في مصلحة الاحتلال ولإخراجه من مأزقه وأزمته الدولية ".

 

وأضاف على القيادة الفلسطينية أن تدرك خطورة هذه الأوضاع وأن العودة إلى ماسبق يعني أن الجيل الشاب الفلسطيني سيفقد الثقة بالقيادة التي لم تنجح حتى اللحظة في قيادة الهبة الجماهيرية .

 

وتابع أن الهبة الجماهيرية الفلسطينية أوصلت رسائل للقيادة الفلسطينية وللدول العربية والإسلامية والعالم أجمع وهي أن الشعب لن يقبل باستمرار الوضع القائم من قتل واعتقال وسلب للأرض وللمقدسات وحالة الضياع التي تحاول إسرائيل أن تفرضها على الشعب الفلسطيني من خلال فرض وقائع على الأرض زمانياً ومكانياً.

 

وأوضح " نحن من بداية الهبة الفلسطينية حذرنا القيادة الفلسطينية من أن هذه الهبة إذا لم يكن لديها برنامج واضح مباشر، وإذا لم ننهي حالة الانقسام فأن المحاولات الأمريكية والأوروبية وبعض الدول العربية للأسف للضغط على القيادة لإجبارها على وقف الهبة والعودة للحديث عن ضبط النفس ".

 

أما أحمد أبو السعود القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطيني فقال:" الجهود الدولية لوقف الانتفاضة الفلسطينية ستفشل في مسعاها ".

 

وتابع " الهبة الجماهيرية انطلقت بسبب ممارسات الاحتلال واعتداءاته المستمرة التي تستهدف الشعب الفلسطيني بالقتل والتدمير والتخريب والحصار" .

 

وأضاف الجهود الأمريكية لم تأت لمعالجة أسباب الهبة الجماهيرية التي انطلقت من أجلها، ماتمخض عنها من تصريحات يشير إلى إمكانية العودة للتفاوض بين السلطة وحكومة الاحتلال، وهذا لايمكن لأن المفاوضات على مدار 22 عام عقيمة لا تأتي بشيء.

 

أما المحلل السياسي الفلسطيني وأستاذ العلوم السياسية بجامعة الأزهر بغزة قال لـ" مصر العربية": بتقديري مالم تتعامل الإدارة الأمريكية والحكومة الإسرائيلية مع أصل الصراع وهو استمرار الاحتلال على الأرض الفلسطينية وفي ظل استمرار الاستيطان وتهويد المقدسات لايمكن لهذه الهبة الجماهيرية الفلسطينية أن تتوقف ".

 

وتابع "لابد للمحتل أن يعيد النظر في سياسات الاستيطان والتهويد كما على المجتمع الدولي أن يعيد النظر في موقفه من الصراع لأن هذه الهبة ليست فقط من أجل المسجد الأقصى إنما هي هبة من أحل التخلص من الاحتلال وكل السياسات العنصرية الصهيونية  تجاه الشعب الفلسطيني ".

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان