رئيس التحرير: عادل صبري 09:37 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

وزير خارجية فلسطين: لقد وقعنا في الفخ

وزير خارجية فلسطين: لقد وقعنا في الفخ

العرب والعالم

مقترح لوضع كاميرات بالمسجد الأقصى

وزير خارجية فلسطين: لقد وقعنا في الفخ

وكالات 26 أكتوبر 2015 08:43

قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إن الفلسطينيين وقعوا في "الفخ" بعد الاتفاق الأردني الإسرائيلي لنشر كاميرات مراقبة في المسجد الأقصى.

 

وقال المالكي في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" مساء الأحد، معلقا على اتفاق وضع كاميرات مراقبة في المسجد الأقصى إنه: "فخ إضافي"، مشددا على أنها (الكاميرات) ستستخدم لاعتقال الفلسطينيين بحجج التحريض.
 

 

وأضاف أنه لا يمكن الثقة برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، سيما فيما يتعلق بشأن "إبقاء الوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك".
 

وأعرب المالكي عن اعتقاده بأنه لا يمكن تصديق نتنياهو وذلك لعدم ايفائه بتعهدات أعلنها في اجتماعات سابقة مع العاهل الأردني عبدالله الثاني ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري بالسماح للمسلمين بالصلاة في الأقصى دون تحديد الأعمار.
 

وأوضح أن كيري يسعى إلى الترويج لتعهدات نتنياهو تلك كأنها تعهدات تاريخية.
 

وطالب المالكي بأن تكون التعهدات صادرة عن مجلس الأمن وملزمة للجميع، سيما نتنياهو.
 

ودانت وزارة الخارجية الفلسطينية بـ"شدة"، ما صدر عن مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو من تصريحات تضمنت ادعاءات صريحة بوجود حق لليهود في المسجد الأقصى.
 

وأوضحت الوزارة في بيان أن تصريحات نتنياهو تؤكد إصراره على فرض التقسيم الزماني للمسجد الأقصى المبارك، وتمريره كأمر واقع من خلال الترويج لطروحات فارغة، تتمثل في تمسكه باستمرار "الزيارات" لغير المسلمين إلى باحات المسجد الأقصى المبارك، بما يعني بشكل واضح استمرار الجماعات اليهودية المتطرفة باقتحاماتها اليومية للمسجد.
 

وقالت الخارجية في بيانها: "لا يمكن أن يكون نتنياهو والاحتلال الضامن لأي اتفاق جديد بخصوص المسجد الأقصى المبارك والحرم القدسي الشريف، فنتنياهو يسعى لتغيير الوضع القائم والسائد في المسجد الأقصى منذ عام 1967".

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان