رئيس التحرير: عادل صبري 10:08 مساءً | الأحد 09 ديسمبر 2018 م | 30 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

سفراء غربيون يدينون هجوم "بنغازي" الليبية

سفراء غربيون يدينون هجوم بنغازي الليبية

العرب والعالم

تدهور الأوضاع في ليبيا

سفراء غربيون يدينون هجوم "بنغازي" الليبية

وكالات 25 أكتوبر 2015 14:17

أدان سفراء ست دول غربية، إضافة إلى الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، الهجوم الذي وقع يوم الجمعة في مدينة بنغازي الليبية، وحثوا أطراف الحوار على التوصل العاجل إلى اتفاق سياسي.

 

وجاء في البيان، الذي نشرته الخارجية الإيطالية، اليوم الأحد، وحمل تواقيع السفراء المعتمدين في ليبيا، لكل من الاتحاد الأوروبي، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والبرتغال، وإسبانيا، وبريطانيا، والولايات المتحدة، أنه "نحن، سفراء  البلدان المذكورة أدناه، ندين بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع في بنغازي في 23 أكتوبر واستهدف مظاهرة سلمية، مما أسفر عن قتل وجرح عدد من الأشخاص".

 

وخرجت في مدينة بنغازي (شرقي ليبيا)، يوم الجمعة الماضي، مظاهرة رافضة لمخرجات الحوار السياسي الليبي، وشهد المكان الذي نظمت فيه المظاهرة، سقوط ثمانية قذائف عشوائية، ما أدى إلى مقتل ستة أشخاص، وجرح أكثر من 35 آخرين، بحسب ما تحدث به مسؤول طبي للأناضول.
 

 وأضاف البيان "إن بنغازي تعد عاملاً حاسماً لاستقرار ليبيا، وهذا الهجوم الجديد يسلط الضوء على الحاجة الملحة لتحقيق السلام في البلاد".


وتابع القول "نؤكد على ضرورة قيام أطراف الحوار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة، بوضع اللمسات الأخيرة وبشكل فوري على اتفاق سياسي، لأن ليبيا بحاجة إلى حكومة وفاق وطني، قادرة على أن تمثل وتحمي جميع الليبيين، ونحن نؤكد على أنه لا يوجد حل عسكري للأزمة الحالية في ليبيا".
 

وتتصارع على السلطة في ليبيا حكومتان هما: الحكومة المؤقتة، ومقرها مدينة البيضاء(شرق)، وحكومة الإنقاذ، المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام، ومقرها العاصمة طرابلس(غرب).


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان