رئيس التحرير: عادل صبري 08:31 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

مشادة مع أحمد تتحول إلى اتهام بالسرقة

مشادة مع أحمد تتحول إلى اتهام بالسرقة

العرب والعالم

أحمد عبد الرحيم_ مصر العربية

ضمن متابعة "مصر العربية" لملف المحتجزين بالسعودية..

مشادة مع أحمد تتحول إلى اتهام بالسرقة

سارة عادل 17 أكتوبر 2015 19:33

 سلمى سعيد، أم لطفلين تقى (6 سنوات)، ولؤي(أربع سنوات)، تجيب دائمًا على أسئلتهما المتكررة عن أبيهما دائمًا، "بابا .. مسافر، تليفونه اتسرق، مش معاه فلوس دلوقت يجيب تليفون"، تهرع طفلتها إلى صورة أبيها، تمسكها وتقول " بابا وحشني أوي"، عائلة لو كان معها اسم آخر لكانت الأسعد على الإطلاق، الأب أو الاسم "أحمد صبري أحمد عبد الرحيم".

 

سلمى تروي لـ"مصر العربية" قصة زوجها، المهندس بإحدى الشركات الكويتية، والذي دخل الأراضي السعودية ابتغاء إتمام عمرة، قائلة: "جوزي كان قريب من زمزم وواحد جزائري قدامه، قاله من فضلك كوباية مية معاك، رفض الجزائري، وتطور الأمر لمشادة".


تضيف سلمى في الوقت الذي كانت المشادة بين زوجي والجزائري مشتعلة، اتهم الجزائري أحمد أنه سرق محتويات حقيبته الملقاة أرضًا، ووصل إلى مكان تشاجرهما "عسكري"، واصطحب زوجي إلى مقر البحث الجنائي، بتهمة السرقة.


تتابع، رغم أن الجزائري لاحقًا شهد، أن جميع محتويات حقيبته كاملة، وتنازل عن حقوقه، إلا أن زوجي يواجه ما قالوا لنا عنه " حق الدولة"، بسبب رجل الأمن الذي شهد بسرقة المحتويات.


وتواصل سلمى حديثها باكية، أحمد لا يمكن أن يفعل هذا، مهندس في الكويت، ما الذي يدفعه لسرقة محتويات حقيبة؟، هل يحتاج مثلًا؟


لفتت محررة مصر العربية إلى أن الأسئلة التي توجهها لسلمى من باب الاستيضاح، وليس للهجوم على زوج سلمى.


وأجابت سلمى عن سؤالنا الخاص بسير القضية قائلة: " القضية منذ يناير الماضي، أجلت لثلاث مرات، لعدم حضور الشاهد في المرات السابقة، والجلسة القادمة حددت في 24 أكتوبر الجاري"


وعما إذا كانت سلمى تواصلت مع السفارة المصرية بالمملكة العربية السعودية، أو القنصلية العامة بجدة، أجابت، أن شقيق زوجها، لإقامتها في المملكة، تواصل بدوره مع السفارة إلا أنه وإلى الآن لا نتائج ملموسة قدمتها وصلت إليهم.

 

اقرأ أيضًا:

محمد العربي.. مصري قضاياه لا تنتهي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان