رئيس التحرير: عادل صبري 05:09 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مصادر ليبية: لا صحة لسيطرة داعش على نهر القذافي

مصادر ليبية: لا صحة لسيطرة داعش على نهر القذافي

العرب والعالم

قوات داعش في ليبيا_ أرشيفية

مصادر ليبية: لا صحة لسيطرة داعش على نهر القذافي

سارة عادل 06 أكتوبر 2015 18:53

 كشفت مصادر سياسية ليبية مطلعة ومقربة من رئاسة الأركان العامة في طرابلس عن عدم صحة الأخبار التي تداولتها وسائل إعلام عربية بشأن سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" على النهر الصناعي، أو ما يعرف بنهر القذافي.

 

وأضافت المصادر في تصريحاتها لـ"مصر العربية"، أن التنظيم وقواته الموجودة في مدينة سرت، يحاولون إخفاء الآليات العسكرية كي لا يطالها القصف، وأكدت المصادر على ضعف القدرة العسكرية التي تمكن التنظيم من السيطرة على المضخات الرئيسية.

 

ووصفت المصادر، أن مثل هذه الوسائل الإعلامية تقع تحت إرادات إقليمية وداخلية، تثير الفزع، ففي حال سيطر التنظيم على النهر ستنقطع المياه عن معظم مناطق شمال ليبيا وهو الأمر الذي لن ترضى به رئاسة الأركان أو القبائل الليبية.

 

ويعتبر النهر الصناعي أضخم مشروع لنقل المياه العذبة فى العالم حتى الآن، ويمكنه نقل حوالى (6.5) مليون متر مكعب من المياه العذبة يومياً للأغراض الزراعية والصناعية والشرب، وتنقل المياه من الصحراء الليبية إلى المناطق المأهولة بالسكان، وحفرت السلطات 1300 بئر لتوفير المياه للنهر أضخم مشروع هندسى فى العالم.

 

ويستند المشروع على نقل المياه العذبة عبر أنابيب ضخمة مدفونة فى الأرض، يبلغ قطر كل منها 4 أمتار وطولها 7 أمتار، لتشكل فى مجموعها نهراً صناعياً بطول تجاوز فى مراحله الأولى 4 آلاف كيلومتر، تمتد من حقول آبار واحات الكفرة والسرير جنوب شرق وحوض فزان فى الغرب، إلى مدن الشمال الليبى، واستخدمت فى إنشائه 5 ملايين طن من الأسمنت، وأنشئت عدة خزانات لتخزين 37 مليون متر مكعب فى سرت و76 مليون متر فى بنغازى، وتم تنفيذ المشروع على 4 مراحل.

 

ويتغذّى النهر برافدين آخرين، الأول قادم من واحة غدامس، والآخر من واحة جغبوب، وتتجمع مياه فرع النهر القادم من واحات الكفرة والسرير عند وصولها شمالاً فى 5 بحيرات صناعية لتوفير المياه طول العام، من بينها خزان بنغازى بسعة 76 مليون متر مكعب من المياه وخزان سرت بسعة 37 مليون متر مكعب.

 

وتكلف مشروع النهر الصناعى العظيم حوالى 30 مليار دولار، تعادل 10% من تكلفة تحلية مياه البحر.

 

وكان القذافى وضع فى أغسطس 1984 حجر الأساس لمصنع أنابيب المياه فى برقة إيذانا بانطلاق المشروع، وبعد مرور 7 سنوات، جرى الاحتفال بافتتاح المرحلة الأولى مع تدفق مياهه إلى خزان عمر المختار بسلوق، ووصف القذافى المشروع بأنه «الأعجوبة الثامنة فى العالم».

 

اقرأ أيضًأ:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان