رئيس التحرير: عادل صبري 06:18 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

"داعش" يتبنى سلسلة تفجيرات استهدفت مقر الحكومة اليمنية في عدن

داعش يتبنى سلسلة تفجيرات استهدفت مقر الحكومة اليمنية في عدن

العرب والعالم

استهداف مقر الحكومة اليمنية

"داعش" يتبنى سلسلة تفجيرات استهدفت مقر الحكومة اليمنية في عدن

وكالات - الأناضول 06 أكتوبر 2015 16:31

أعلن تنظيم "داعش"، مساء اليوم الثلاثاء، مسؤوليته عن سلسلة تفجيرات استهدفت صباح اليوم مقرات لقوات إماراتية وسعودية والحكومة اليمنية، في عدن، وأسفرت عن مقتل 15 جنديا من التحالف العربي.

 

وقال بيان نسب إلى ما يسمى "ولاية عدن - أبين" التابعة للتنظيم نشر على "تويتر" أنه تم تنفيذ أربع عمليات انتحارية استهدفت تجمعات لضباط إماراتيين وسعوديين في عدن، جنوبي اليمن.

 

وكشف البيان، أن العملية الأولى استهدفت فندق القصر (مقر الحكومة) بشاحنة مفخخة يقودها "أبو سعد العدني"، ثم اتجه انتحاري آخر يدعى "أبو محمد السهلي" بعربة عسكرية من نوع "هَمَر" مفخخة نحو مقر الحكومة، ما أسفر عن مقتل من فيها من جنود، وفقا للبيان.

وأضاف البيان، أن العملية الثانية نفذها "أوس العدني" بمدرعة مفخخة اقتحمت مقر العمليات المركزية للقوات السعودية والإماراتية، فيما انطلق الانتحاري "أبو حمزة الصنعاني" بمدرعة مفخخة، ليفجر مقر الإدارة العسكرية الإماراتية.

وعقدت الحكومة اليمنية اجتماعا مغلقا اليوم، وقال مصدر حكومي أنها ستصدر بيانا رسميا حول الحادثة.

وأكدت نفس المصادر، أن الهجوم الذي استهدف مقر القوات المشتركة للتحالف في منزل أحدى الزعماء القبليين بمديرية البريقة (محافظة عدن)، كان ناتجا عن سيارات مفخخة، وأسفر عن قتلى وجرحى.

وكان فندق القصر، الذي اتخذته الحكومة اليمنية مقرا لها منذ عودتها من الرياض، قد تعرض لسلسلة انفجارات صباح الثلاثاء، بالتزامن مع هجوم مزدوج لمقر القوات المشتركة للتحالف بمديرية البريقة.

وهذه هي العملية الأولى التي يتبناها تنظيم "داعش"، منذ تحرير عدن من الحوثيين في 17 يوليو الماضي، فيما سبق وتبنى التنظيم عبر ما يسمى بـ"ولاية صنعاء"، عددا من العمليات الانتحارية التي استهدفت مواقع ومساجد تابعة للحوثيين في العاصمة اليمنية.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان