رئيس التحرير: عادل صبري 04:52 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

اليمن.. بحاح يؤكد استمرار عمل حكومته من عدن

اليمن.. بحاح يؤكد استمرار عمل حكومته من عدن

العرب والعالم

رئيس الحكومة خالد بحاح

اليمن.. بحاح يؤكد استمرار عمل حكومته من عدن

وكالات 06 أكتوبر 2015 09:03

 قال خالد بحاح، نائب الرئيس اليمني رئيس الحكومة، معلقاً على تفجيري مدينة عدن، اللذين استهدفا فندقا يقطنه أعضاء الحكومة صباح اليوم الثلاثاء، إن حكومته "ستعمل حتى يعم السلام المنشود والدائم في البلاد".

 

وأكد بحاح، في بيان مقتضب، على صفحته الشخصية، بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، سقوط صاروخين في حرم فندق القصر، بمدينة عدن الجنوبية والذي يقطنه أعضاء الحكومة اليمنية، إضافة إلى سقوط عدد من الصواريخ في أماكن متفرقة من المدينة.
 

 

وأشار إلى أن "قذائف اليوم على عدن تضاف إلى مئات القدائف، التي سقطت على الأبرياء، في المحافظة والمحافظات الأخرى، في حرب عبثية، يصرّ أبطالها على استمرار عبثهم، دون قراءة للتاريخ، بأن الفكر الضّال لا ينبت في أرض السعيدة(اليمن)"، في إشارة إلى مسلحي الحوثي وقوات الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.
 

وأضاف "تزداد معنوياتنا بأن نعمل مع ووسط أهلنا حتى يعم السلام المنشود والدائم بإذن الله".
 

وتم استهداف فندق القصر بعدن، الذي يقطن فيه أعضاء الحكومة، صباح اليوم الثلاثاء، بصاروخين بعيدي المدى، أصاب انفجارهما أجزاء كبيرة منه، نتج عنه اشتعال النيران في باحة الفندق، وفي صالة الاستقبال.
 

وقال مصدر أمني في عدن، طلب عدم ذكر اسمه، لمراسل "الأناضول"، "إن الانفجارين اللذين استهدفا فندق القصر، هما عبارة عن صاروخين، تم إطلاقهما من محافظة تعز(وسط) التي يسيطر على أجزاء منها مسلحو "الحوثي"، وقوات الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، وتبعد ١٥٠ كيلو متر عن عدن.
 

وأصيب، حسب المصدر ذاته، عدد من أفراد حراسة الفندق، بإصابات مختلفة، بينما لم يصب أي من أفراد الحكومة اليمنية بأذى.
 

وهرعت سيارات الإسعاف نحو فندق القصر، عقب الانفجارين، فيما طوقت قوات "المقاومة الشعبية" الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، مكان الانفجار، ومنعوا دخول الصحفيين والمصورين، تحسباً لوقوع انفجارات أخرى.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان