رئيس التحرير: عادل صبري 11:59 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

7 آلاف فقط أدوا الجمعة في الأقصى

7 آلاف فقط أدوا الجمعة في الأقصى

العرب والعالم

الصلاة في المسجد الأقصى

7 آلاف فقط أدوا الجمعة في الأقصى

وكالات 02 أكتوبر 2015 12:20

تمكن سبعة آلاف مصل فقط من أداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، اليوم، بسبب القيود الإسرائيلية.

 

وقال مدير المسجد الأقصى، الشيخ عمر الكسواني، في تصريح صحفي: “الساحات خالية تماماً من المصلين، فقد أدت القيود الإسرائيلية إلى منع آلاف المصلين من أداء الصلاة في المسجد، ونتيجة لذلك فإن سبعة آلاف فقط تمكنوا من أداء الصلاة في المسجد”.

 

وعادة ما يؤدي عشرات الآلاف من الفلسطينيين صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، في حال عدم وجود قيود إسرائيلية.
 

ورُصدت تعزيزات إسرائيلية كبيرة على بوابات البلدة القديمة في القدس المحتلة، وفي أزقتها، وعلى بوابات المسجد الأقصى. ومنع أفراد الشرطة المئات من الشبان من عبور الحواجز الشرطية، للوصول إلى المسجد الأقصى لأداء الصلاة.
 

وقالت المتحدثة بلسان شرطة الاحتلال الإسرائيلية، لوبا السمري، في بيان، إنه “بعد تقييم قيادة الشرطة لصورة الأوضاع الميدانية، تقرر إفساح المجال أمام المصلين المسلمين قاصدي إقامة شعائر صلاة الجمعة في الحرم القدسي الشريف بالدخول وذلك من جيل 40 عاماً وما فوق للرجال، بينما لن يتم فرض قيود على أي فئة عمرية عند النساء”.
 

وأدى المئات من الشبان الصلاة في الشوارع القريبة من بوابات المسجد الأقصى وبوابات البلدة القديمة، بعد منعهم من الوصول إلى المسجد.

وانتشر أفراد الشرطة بكثافة عند المواقع التي أدى فيه الفلسطينيون الصلاة.
 

واشتبك عدد من الشبان مع قوات الشرطة الإسرائيلية في منطقة باب الأسباط، إحدى بوابات البلدة القديمة، بعد منعهم من الوصول إلى المسجد لأداء الصلاة، فيما استخدمت قوات الشرطة قنابل الصوت في ملاحقتها للشبان في المنطقة.
 

وقالت السمري إن “مجموعة من المواطنين العرب حاولوا اقتحام حاجز للشرطة في باب الأسباط، وقامت القوات (الشرطة) بدفعهم إلى الوراء ومنع اختراق الحاجز، واستخدامها وسائل التفريق (عادة ما تكون غاز مسيل للدموع، والرصاص المطاطي، والهراوات، وخراطيم المياه العادمة)”، مشيرة إلى أن شرطياً من قوات “حرس الحدود” أصيب بجروح طفيفة في الاشتباك.
 

وشرعت الشرطة الإسرائيلية منذ الأسبوع المنصرم، بفرض قيود مشددة على صلاة المسلمين في المسجد الأقصى، بحجة مناسبة “عيد العرش اليهودي” الذي ينتهي الأحد المقبل.
 

واقتحم مئات المستوطنين الإسرائيليين ساحات المسجد خلال أيام الأسبوع الماضي، تحت حراسة الشرطة الإسرائيلية.
 

وتشهد العديد من الأحياء الفلسطينية في القدس مواجهات متفرقة بين الشرطة الإسرائيلية وعشرات الشبان الفلسطينيين الغاضبين بسبب الاقتحامات الإسرائيلية للمسجد الأقصى.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان