رئيس التحرير: عادل صبري 05:20 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

سياسي عراقي: موسكو تستبق قتال داعش

سياسي عراقي: موسكو تستبق قتال داعش

العرب والعالم

تنظيم داعش

عن توجهها لبغداد

سياسي عراقي: موسكو تستبق قتال داعش

وائل مجدي 28 سبتمبر 2015 19:05

قال الدكتور علي كليدار السياسي العراقي البارز إن روسيا تخشى صعود التيار الإسلامي سواء السياسي المعتدل أو الراديكالي المتشدد، في ظل دعوة عدد من الجمهوريات الإسلامية التابعة لها للحكم الذاتي مثل الشيشان وأفغانستان.


وأضاف في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية" أن روسيا تتخوف من وصول التنظمات الإرهابية خصوصا داعش لجمهورياتها المطالبة بالانفصال، وهو ما دفعها إلى التوجه لمحاربة داعش في العراق وسوريا.

وأكد كليدار أن التمدد الروسي في العراق، بعد سوريا كان متوقعا وطبيعيا في ظل العلاقة التي تجمع إيران المتحكم الأول في المنطقة وروسيا، مشيرا إلى أن التمدد الإيراني في سوريا والعراق مهد الطريق لروسيا للتغول بقوة.

وبين السياسي العراقي أن التعاون الاستخباراتي مطلوب للقضاء على التنظيمات الإرهابية في العراق خصوصا تنظيم داعش، إلا أن حجم التعاون والدور الروسي لابد أن يكون محددا.

وقال كليدار إن العلاقات المتوترة بين أمريكا وإيران جعلت الأخيرة تحاول إدخال حليفها الاستراتيجي في المنطقة (روسيا) بديلا للولايات المتحدة، خصوصا وأن موقف روسيا وإيران موحد فيما يتعلق بسيناريوهات الحل لأزمات المنطقة، الأمر الذي يتجلى بصورة واضحة في تأييد الدولتين لنظام الأسد.

وأوضح أن ضعف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي والذي يواجه ثورة غضب شعبية، بالإضافة إلى اتباعه لإيران، جعلته مضطرا إلى قبول روسيا في الساحة الداخلية العراقية.

وأعلن المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن بلاده ستشكل مع روسيا وإيران وسوريا لجنة مشتركة للتعاون الاستخباراتي لمحاربة تنظيم داعش.

واتفق العراق وكل من روسيا وإيران وسوريا على تشكيل لجنة مشتركة لتبادل المعلومات الاستخباراتية بهدف ملاحقة تنظيم "الدولة الإسلامية" للحد من نشاطاته الإرهابية، حسبما ما أفاد متحدث رسمي.

وقال سعد الحديثي المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي "هناك لجنة مشتركة ستشكل بين ممثلي الدول الأربع، وسيكون هناك ممثل عن الاستخبارات العسكرية العراقية فيها، وتقوم بعملها على أساس متابعة خيوط الإرهاب ومتابعة الإرهابيين".

ويسيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" منذ يونيو 2014 على مناطق واسعة ومدن مهمة في العراق بينها الموصل (شمال) والرمادي (غرب).


اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان