رئيس التحرير: عادل صبري 07:58 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الداخلية السعودية: الجهات الأمنية تباشر الحادث منذ وقوعه

الداخلية السعودية: الجهات الأمنية تباشر الحادث منذ وقوعه

العرب والعالم

اللواء منصور التركي، المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية

الداخلية السعودية: الجهات الأمنية تباشر الحادث منذ وقوعه

وكالات - الأناضول 24 سبتمبر 2015 17:37

أوضح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، إن الجهات الأمنية باشرت حادث "تدافع منى"، فور وقوعه وتعاملت مع الحالات الإسعافية، وأنقذت الحجاج الذين سقطوا نتيجة هذا التزاحم والتدافع، حيث لازالت العمليات الأمنية جارية في الموقع.

 

أشار المتحدث، إلى أنه إثر هذه الحادثة ترأس صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، اجتماعاً للقيادات الأمنية تم فيه بحث مسببات الحادثة وإجراءات التعامل معها، حيث وجه سموه بتشكيل لجنة تحقيق في أسباب وقوع الحادث ورفع النتائج لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - .

 

وأفاد اللواء التركي أن الحادثة وقعت على طريق 204 نتيجة تعارض الحركة بين الحجاج المتجهين على الشارع 204 عند تقاطعه مع الشارع 223 وارتفاع في الكثافة مما أدى إلى تدافع ، وبالتالي أدى إلى تساقط عدد من الحجاج ، كما أسهم ارتفاع درجة الحرارة والإعياء الذي كان عليه الحجاج نتيجة الجهد الذي بذلوه في المرحلة السابقة بعد وقوفهم على صعيد عرفات وأيضا النفرة من عرفات إلى مزدلفة ودخول منى في صباح اليوم إلى سقوط عدد من الحجاج ، موضحا أنه خلال الساعات المبكرة من اليوم العاشر من ذي الحجة تكون الكثافة في أعلى مستوياتها خاصة على الطرق المؤدية من مزدلفة إلى مشعر منى.

وأفاد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية أن أسباب ارتفاع الكثافة في هذا الشارع أدت إلى وقوع هذا الحادث لم تحدد حتى الآن، حيث لا بد من إجراء تحقيق علمي ميداني شامل حتى يُمكن الوقوف على هذه الأسباب، وقد يكون جزءا من الأسباب مرتبط بعدم التزام الحجاج بخطة التفويج، وقد تكون بأي سبب أخر، آملا إلى عدم الاستعجال في تحديد مسببات وقوع هذه الحادثة.

وبين اللواء التركي أن خطة تفويج الحجاج لرمي الجمرات لها خطة شاملة تشمل الكثير من الإجراءات ولا تتوقف عند مسألة التفويج، حيث هناك تنظيم لعملية تدفق الحجاج من مزدلفة إلى مشعر منى، وأيضاً تدفقهم إلى منشأة الجمرات، مؤكداً أنه في كل مواسم الحج الماضية نحرص على تتبع الأسباب الحقيقية وراء كل ما يمكن أن يؤثر على منظومة الحج وكل ما يؤثر على أمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان