رئيس التحرير: عادل صبري 01:23 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الإمارات تجدد رفضها استمرار الاحتلال الإيراني للجزر الثلاثة

الإمارات تجدد رفضها استمرار الاحتلال الإيراني للجزر الثلاثة

العرب والعالم

الجلسة الافتتاحية للدورة 144 لمجلس الجامعة العربية

الإمارات تجدد رفضها استمرار الاحتلال الإيراني للجزر الثلاثة

وكاﻻت 13 سبتمبر 2015 16:28

جدد الدكتور أنور محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، رفض دولة الإمارات العربية المتحدة لاستمرار الاحتلال الإيراني للجزر الإماراتية الثلاث: طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى، مطالبًا باستعادة السيادة الكاملة على هذه الجزر.


كما أكد من ناحية أخرى أن الحاجة أصبحت ملحة لوجود تعاون وتنسيق لاعتماد تصور عربي يفضي إلى إجراءات جدية لإنقاذ سوريا وصون أمن المنطقة من خلال مضاعفة الجهود للبحث عن تسوية سياسية تستند على مقررات جنيف (1).

 


جاء ذلك خلال ترؤسه أعمال الدورة الرابعة والأربعين بعد المئة لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية، بعد تسلمه رئاسة المجلس من ناصر جودة نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين بالمملكة الأردنية الهاشمية، بحضور الدكتور نبيل العربي الأمين العام للجامعة، ورؤساء الدبلوماسية في العديد من الدول العربية، مؤكدًا أن تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة العربية يتطلب منا العمل الجاد والمتواصل لإنهاء كافة الأزمات التي نواجهها.

 

 


  وضم الوفد الإماراتي برئاسة وزير الدولة: محمد بن نخيره الظاهري سفير الدولة بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية، وأحمد عبد الرحمن الجرمن مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية، والمستشار عبد الرحيم يوسف العوضي مساعد وزير الخارجية للشؤون القانونية، واللواء فارس المزروعي مساعد الوزير للشؤون الأمنية والعسكرية، وشهاب الفهيم وكيل مساعد لشؤون المراسم، وعلي مطر المناعي مدير مكتب وزير الدولة للشؤون الخارجية، ويعقوب الحوسني مدير إدارة الشؤون القانونية بالوزارة، والدكتور جاسم محمد الخلوفي مدير إدارة الشؤون العربية، وعلي الشميلي مسؤول الجامعة العربية بمندوبية الدولة بالقاهرة.

تدخل إيران في شؤون الدول
وأكد قرقاش على أن جميع الإجراءات والتدابير التي تمارسها السلطات الإيرانية تخالف مبادئ ميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولي وكافة الأعراف الدولية، قائلاً: "نكرر دعوتنا من هذا المنبر إلى المجتمع الدولي لحث إيران على التجاوب مع الدعوات السلمية الصادقة والمتكررة لتحقيق تسوية عادلة لهذه القضية إما عبر المفاوضات المباشرة الجادة بين البلدين أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية للفصل فيها وفق مبادئ ميثاق الأمم المتحدة وأحكام القانون الدولي".


 كما أكد قرقاش رفض محاولات إيران التدخل في الشؤون الداخلية لبعض الدول العربية الشقيقة عبر إثارة القلاقل والفتن بين أبناء الشعب الواحد، مطالبًا إياها إعادة النظر في سياستها تجاه المنطقة، ومراعاة سياسة حسن الجوار، والالتزام بمبدأ عدم التدخل في شؤون الدول.


 ولفت إلى أن استجابة إيران لهذه الدعوات المخلصة يصب في صالح استقرار المنطقة ودعم التعاون بين دولها، وهو ما يرقى بالعلاقات العربية الإيرانية إلى مرتبة أسمى، لكنه ما لم يتحقق بالقطع إذا ما أصرت إيران على التدخل في الشؤون العربية.


وأعرب عن أمنيته أن تسود بين العالم العربي وإيران علاقات تحقق المصالح المشتركة، مؤكدًا أنه لا يمكن أن يتم ذلك إلا من خلال احترام إيران لمبادئ السيادة وعدم التدخل وحسن الجوار.

اقرأ أيضًا:

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان