رئيس التحرير: عادل صبري 04:25 مساءً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

ديوان الرئاسة الجزائري: تعديل الدستور قبل نهاية 2015

ديوان الرئاسة الجزائري: تعديل الدستور قبل نهاية 2015

العرب والعالم

أحمد أويجي، مدير ديوان الرئيس الجزائري

ديوان الرئاسة الجزائري: تعديل الدستور قبل نهاية 2015

وكاﻻت - الأناضول 12 سبتمبر 2015 15:29

أكد أحمد أويجي، مدير ديوان الرئيس الجزائري، السبت، تعديل دستور البلاد قبل نهاية 2015، على أن يحدد رئيس الجمهورية في وقت لاحق، هل سيعرض التعديل على استفتاء شعبي، أم على نواب الشعب بالبرلمان.

وكان طأويحي"، يتحدث في مؤتمر صحفي بالعاصمة الجزائر، بصفته أمينًا عامًا لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، ثاني أكبر حزب في البلاد، بعد حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم.

وأضاف أويحي "حسب معلوماتي كمسؤول في الدولة، مشروع تعديل الدستور لم ينته بعد، لكنه في مرحلته النهائية أي شبه جاهز".

وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة (78 سنة)، أكد في رسالة وجهها للجزائريين بمناسبة الذكرى 53 لاستقلال البلاد في 5 يوليو1962، أن  مراجعة الدستور، بلغت مرحلة الإعداد النهائية، أو كاد"، دون توضيح موعد الكشف عن مضمون التعديل.

وفي بيان سابق، أعلن تحالف "هيئة التشاور والمتابعة للمعارضة" الذي يضم أحزابًا، وشخصيات مستقلة، وأكاديميين من مختلف التيارات، رفضه مشروع تعديل الدستور، "لأن النظام استفرد بإعداده" على حد قوله، مطالبًا بانتخابات رئاسية مبكرة، "بسبب مرض الرئيس".

وبعد أيام من إعادة انتخابه لولاية رابعة، أعلن بوتفليقة، مطلع مايو/أيار 2014، عن فتح مشاورات برئاسة مدير ديوانه، أحمد أويحي، مع الأحزاب، والشخصيات الوطنية، والجمعيات، حول مسودة للدستور، أعدها خبراء قانونيون، وشدد على أنه سيكون "دستورًا توافقيًا".

 

 

اقرأ أيضاً:

مباحثات ليبية جزائرية بشأن فتح الحدود البرية بين البلدين

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان