رئيس التحرير: عادل صبري 10:39 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

وزير إسرائيلي: من السخرية وقف الاستيطان في الضفة الغربية

وزير إسرائيلي: من السخرية وقف الاستيطان في الضفة الغربية

الأناضول 06 أغسطس 2013 07:12

قال وزير الاقتصاد الإسرائيلي، نفتالي بينيت (زعيم حزب البيت اليهودي) إنه "من السخرية أن يتم الحديث عن وقف بناء المستوطنات في القدس والضفة الغربية".

وأضاف بينيت في تصريح له أمس نشرته صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء أن هذا الحديث سيتم تغييره قريباً من خلال طرح عطاءات للعديد من مشاريع البناء في هذه المناطق خلال المرحلة القادمة ".

وتابع " لقد رفضنا بشكل كامل وقف بناء المستوطنات مقابل العودة إلى طاولة المفاوضات مع الفلسطينيين، وشددنا لرئيس الوزراء الإسرائيلي، (بنيامين نتنياهو)، على ضرورة أن نمتنع عن إعطاء قرار بتجميد الاستيطان".

وأشار بينيت في تصريحه إلى أن حزبه لن يكون شريكاً في حكومة تقوم بتجميد البناء في المستوطنات.

في السياق ذاته، نقلت "هآرتس"عن مصادر مقربة من وزير الإسكان الإسرائيلي، أوري أرئيل، قولها "إن وزارة الإسكان جاهزة لطرح عطاءات لـ 2500 وحدة سكنية في أي فرصة مواتية".

وكانت وزارة الإعلام الفلسطينية قد استنكرت في بيان لها أمس، وصل مراسل الأناضول نسخة منه، تصريحات الوزير بينيت،  وقالت "إن تفوهاته بمثابة إعادة لإنتاج الخطاب الصهيوني المراوغ المستند إلى فرض سياسات الغطرسة عبر الإرهاب والاستيطان".

وشددت الوزارة على أن تصريحات الوزير الإسرائيلي لن تشطب الحق الفلسطيني المشروع، بل تكشف عن الوجه البشع لدولة الاحتلال، التي تضع كل العراقيل أمام أية فرصة ضئيلة للتوصل إلى سلام عادل ومتوازن".

تأتي تصريحات وزير الاقتصاد الإسرائيلي، نفتالي بينيت، بعد أسبوع من انطلاق المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية في واشنطن، والتي استؤنفت بعد انقطاع دام ثلاثة أعوام، وكانت السلطة الوطنية الفلسطينية تصر على تجميد الاستيطان تماماً وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين والقبول بدولة فلسطينية على حدود عام 1967 كأساس للعودة إلى المفاوضات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان