رئيس التحرير: عادل صبري 09:18 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إسرائيل تسعى لطرد 1300 فلسطيني من الضفة

بزعم تواجد قراهم في منطقة تدريب..

إسرائيل تسعى لطرد 1300 فلسطيني من الضفة

يو بي أي 01 أغسطس 2013 12:28

يسعى الاحتلال الإسرائيلي لطرد 1300 فلسطيني من قراهم الواقعة في جنوب جبل الخليل بجنوب الضفة الغربية.

وتزعم قوات الاحتلال أن هؤلاء السكان يتواجدون في منطقة تدريب عسكرية، وأن طردهم من المكان سيوفر الوقت على الجيش، وفي المقابل فإن السلطات لا تطالب بإخلاء بؤر استيطانية عشوائية في المكان نفسه.

 

وقالت صحيفة "هاآرتس" اليوم الخميس، إن النيابة العامة الإسرائيلية قدمت مذكرة للمحكمة العليا الإسرائيلية أمس الأول، وقالت فيها إن طرد 1300 فلسطيني يسكنون في "منطقة إطلاق النار 918" في جنوب جبل الخليل سيوفر على الجيش الإسرائيلي وقتا وموارد.

وقدمت النيابة العامة المذكرة، ردا على التماسين قدمهما الفلسطينيون من 12 قرية في يناير الماضي وطالبوا بإلغاء مخطط لنقلهم عنوة وإلغاء الأمر العسكري بإغلاق المنطقة أمامهم.

ويشار إلى أن هذه القرى الفلسطينية قائمة منذ عشرات السنين، لكن الجيش الإسرائيلي قرر تحويل هذه المنطقة إلى منطقة تدريبات عسكرية ويطالب بطرد السكان الفلسطينيين عن قراهم.

وأكدت الصحيفة على أن بؤرا استيطانية عشوائية أقيمت في المنطقة ولا تطالب السلطات الإسرائيلية بإخلائها.

يشار إلى أن السلطات الإسرائيلية كانت قررت في العام 2000 طرد سكان القرى الفلسطينية نفسها بادعاء أنها مقامة في منطقة تدريب على إطلاق النار، لكن المحكمة قررت في حينه عودة السكان إلى قراهم إلى حين البت نهائيا في القضية.

وأصدرت المحكمة الإسرائيلية في تموز/يوليو من العام الماضي أمرا يقضي بعدم هدم 4 قرى فلسطينية من أصل 8 قرى طالب الجيش بهدمها، بتأييد وزير الدفاع الإسرائيلي في حينه، ايهود باراك، وعودة السكان الفلسطينيين إليها.

وتضمن الالتماسان وجهات نظر لخبراء قانون إسرائيليين، أكدوا من خلالها على أن نقل السكان الفلسطينيين عنوة يتناقض مع القانون الدولي وبإمكانه أن يشكل ذريعة للتوجه إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان