رئيس التحرير: عادل صبري 10:03 مساءً | الجمعة 23 فبراير 2018 م | 07 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حزب الاستقلال المغربي يقيل القيادي محمد الوفا

حزب الاستقلال المغربي يقيل القيادي محمد الوفا

العرب والعالم

قيادي محمد أبو الوفا، وزير التربية الوطنية

بعدما خالف قرار الانسحاب من الحكومة

حزب الاستقلال المغربي يقيل القيادي محمد الوفا

الأناضول 30 يوليو 2013 08:27

قررت اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب بحزب الاستقلال (محافظ)، ثاني أكبر قوة سياسية في المغرب، في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين، طرد محمد الوفا، القيادي البازر في الحزب، ووزير التربية الوطنية، من صفوف الحزب؛ بسبب رفضه تنفيذ قرار الحزب بالانسحاب من الحكومة والاستقالة من منصبه الوزاري.

 

وقالت اللجنة، في بيان لها، وصل مراسل وكالة الأناضول للأنباء، إنها "قررت بإجماع أعضائها مؤاخذة محمد الوفا، عضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال، بارتكابه مخالفة قوانين الحزب وأنظمته والإضرار بمصالح الحزب وعصيان مقرراته ومعاقبته تأديبيًّا باتخاذ في حقه قرار بالطرد من صفوف حزب الاستقلال مع كل ما يترتب عن ذلك من أثر قانوني".

 

وتم اتخاذ هذا القرار في اجتماع عقدته اللجنة، أمس، الإثنين، بالعاصمة المغربية الرباط (وسط)، غاب عنه محمد الوفا على غرار الاجتماع الذي عقدته اللجنة ذاتها يوم الإثنين الماضي.

 

وكانت اللجنة أعلنت، يوم 19 يوليو الجاري، عن قرارها استدعاء "الوفا" للاستماع إليه في رفضه الاستقالة من منصبه تنفيذًا لقرار الحزب القاضي بالانسحاب من حكومة عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الإسلامي.

 

وأوضحت اللجنة، في بيان سابق، أن الاستدعاء يهدف إلى تمكين الوفا من الدفاع عن نفسه فيما ينسب إليه من تهم "عدم الانضباط لقرارات الحزب ومخالفته قوانينه وأنظمته الأساسية والداخلية".

 

وكان الوفا قد رفض، في 9 يوليو الجاري، الامتثال لقرار حزبه وامتنع عن تقديم استقالته من منصبه الوزاري، في حين استقال خمسة وزراء استقلاليين من الحكومة  (يبلغ عدد وزرائها إجمالا 31)، وهم نزار بركة، وزير الاقتصاد والمالية، وفؤاد الدويري، وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، ويوسف العمراني، الوزير المنتدب في الشؤون الخارجية والتعاون، وعبد اللطيف معزوز، الوزير المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج، وعبد الصمد قيوح، وزير الصناعة التقليدية.

 

ومنحت قيادة الاستقلال مهلة 24 ساعة لمحمد الوفا للاستقالة، غير أنه تمسّك بالاستمرار في منصبه.

 

وبعد انقضاء مهلة 24 ساعة منحتها قيادة الاستقلال للوفا لتنفيذ القرار، أعلنت في بيان عن إيقافه عن مهامه الحزبية ورفع ملفه إلى اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب باعتبارها الجهة المخولة لـ "النظر في مخالفة قوانين الحزب وأنظمته ولوائحه".

 

وأرجع البيان قرار إيقاف الوفا إلى "عدم التزامه بقرار الحزب القاضي بانسحابه من الحكومة، إضافة إلى استنفاد مهلة الـ 24 ساعة التي منحتها الأمانة العامة له".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان