رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

يمنيون يتظاهرون احتجاجًا على مجزرة المنصة

يمنيون يتظاهرون احتجاجًا على مجزرة المنصة

الأناضول 27 يوليو 2013 22:38

شهدت مدينة تعز (وسط اليمن)، مساء اليوم السبت، مظاهرة حاشدة للتنديد بسقوط عشرات القتلى مساء أمس وفجر اليوم فجر اليوم في أحداث "النصب التذكاري" القريب من "رابعة العدوية"، والذي يحتشد فيه أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي.

 

وردد المتظاهرون هتافات منددة بقتل المعتصمين، محملين وزير الدفاع  المصري عبد الفتاح السيسي مسؤولية قمع المعتصمين.

 

وندد المتظاهرون بـ"الانقلاب العسكري"، مطالبين بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي للحكم ومحاكمة مرتكبي أعمال العنف ضد المتظاهرين.

 

وأعلنت وزارة الصحة المصرية أن عدد ضحايا الأحداث التي وقعت قرب النصب التذكاري للجندي المجهول بمحيط ميدان رابعة العدوية، شرقي القاهرة، التي جرت أمس وفجر اليوم ارتفعت إلى 80 قتيلا و269 جريحا، فيما أعلن المستشفى الميداني في رابعة العدوية إن 127 قتلوا في أحدث حصيلة لضحايا الأحداث حتى عصر اليوم، بخلاف 4500 حالة إصابة.

 

وفيما يتهم الإخوان المسلمون قوات الأمن بإطلاق النار على أنصار الرئيس المعزول، قال وزير الداخلية محمد إبراهيم، في مؤتمر صحفي اليوم السبت، إن الشرطة لم توجه "رصاصة واحدة تجاه أي متظاهر"، في أحداث النصب التذكاري.

 

وحمل الوزير الجماعة مسئولية تلك الأحداث، معتبرا أنه تم التخطيط لها "للمتاجرة بدماء المتوفين"، وإفساد فرحة المصريين بنجاح مليونية تفويض الجيش، على حد قوله.

 

ويشير الوزير بذلك إلى تلبية حشود من المتظاهرين، أمس، لدعوة وزير الدفاع والإنتاج الحربي عبدالفتاح السيسي بالخروج في مظاهرات لإعطائه تفويضا بمواجهة ما أسماه "إرهاب محتمل"، دون أن يحدد صراحة ما يقصده بـ"الإرهاب"؛ وهو ما فتح الباب لتفسيرات عديدة، بينها احتمال قمع المعتصمين من أنصار مرسي.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان