رئيس التحرير: عادل صبري 06:32 صباحاً | السبت 26 مايو 2018 م | 11 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

إقبال لافت للناخبين في انتخابات مجلس الأمة الكويتي

إقبال لافت للناخبين في انتخابات مجلس الأمة الكويتي

أ ش أ 27 يوليو 2013 13:32

تشهد مراكز الانتخابات لمجلس الأمة 2013 الكويتي إقبالا لافتا من قبل الناخبين مع بدء عملية الاقتراع، رغم ارتفاع درجات الحرارة إلى ما يقارب الخمسين درجة مئوية وصيام نهار رمضان.

 

وتميزت الفترة الصباحية بحضور شبابي كبير في كل مراكز الاقتراع الموزعة على مختلف مناطق البلاد.

كما تميز اليوم بظاهرة بارزة تمثلت باصطحاب كثير من الناخبين لأبنائهم الأطفال والناشئة إلى المراكز رغبة منهم في تنمية ثقافتهم الانتخابية والديمقراطية .

وأكد الناخبون الكويتيون أن الأجواء الصيفية الحارة وشهر رمضان المبارك اللذين تزامنا مع موعد الاقتراع لانتخابات مجلس الأمة اليوم ليسا عائقا أمام مشاركتهم في العرس الديمقراطي، مؤكدين حرصهم على اختيار المرشح المناسب لتمثيلهم، وأن المشاركة في لانتخابات البرلمانية واجب وطني.

ولفت الناخبون إلى أهمية تحملهم مسؤوليتهم الاجتماعية في المرحلة الحالية التي تمر بها البلاد، وأن المشاركة في هذه الانتخابات تتصف بالتأنى وتهدف إلى المساهمة بتنمية وتطوير المجتمع الكويتي من خلال اختياره للمرشح الذي سيساهم في تحقيق المصالحة الوطنية المشتركة عن طريق تبني الأفكار السياسية والتشريعية البناءة ، وأن المرحلة المقبلة يجب أن تكون مرحلة إنجاز لعودة الكويت الى مكانتها الطبيعية درة للخليج.

وأعرب البعض عن رغبتهم فى عدم إجراء الانتخابات مستقبلا خلال شهر رمضان المبارك او في شهري يوليو وأغسطس "إذ أن الصوم وحرارة الطقس الشديدة يرهقان المشاركين جميعا في الانتخابات وخصوصا رجال الأمن الذين يعملون تحت حرارة تتخطى ال50 درجة مئوية.

وأجمع عدد من الناخبين أن اصطحاب الابناء سواء من الاطفال أو اليافعين إلى مراكز الاقتراع من شأنه زيادة الوعي الفكري والسياسي لديهم وتعزيز ثقتهم بانفسهم وفي تقبل الاختلاف في الرأي مع الآخر.

وأكدوا أهمية اصطحاب الأطفال والشباب دون الـ18 عاما إلى هذه المراكز بغية الاطلاع على سير العملية الانتخابية في الكويت بجميع أركانها، وأن تلمس هذه التجربة عن كثب يساهم في زيادة ثقتهم بأنفسهم وفي إبداء الرأي وتقبل الرأي الآخر والاختيار عن قناعة لمرشحيهم في الانتخابات، لأن المجتمع الكويتي يراهن على الناشئة والشباب الذين سيلعبون دورا حيويا في بناء كويت المستقبل، وأن تشجيع أطفالنا على الاهتمام بالعملية الانتخابية يساهم بشكل رئيسي في بناء شخصياتهم.

وأشار عدد من القضاة المشاركين فى مراقبة العملية الانتخابية أن الناخبين توافدوا فى الساعات الأولى بكثرة وأغلبهم من كبار السن والمتقاعدين في ظل تنظيم مميز ، متوقعين زيادة نسبة الحضور فى فترة بعد الظهيرة وانكسار حدة حرارة الجو ، مشيرين الى أن الحضور دائما ما يكون ضعيفا خلال الساعات الباكرة "لكنه جيد في الوقت الحاضر".
 
وقد أشاد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح الحمود الصباح بالمشاركة الكبيرة للناخبين في عملية الاقتراع التي انطلقت صباح اليوم مباركا انطلاق هذه العملية الانتخابية لاختيار أعضاء مجلس الأمة 2013 .

وأضاف - في تصريح صحافي - أن الكويت تفتخر بتجربتها الديمقراطية ودولة المؤسسات وبالقيادة الحكيمة الداعمة للعمل الديمقراطي لخدمة الكويت في حاضرها ومستقبلها ، معربا عن شكره وتقديره للجهود التي تبذل من الجميع لنجاح تنظيم العملية الانتخابية وتوفير كل التسهيلات للناخبين واصفا سير عملية الاقتراع وتنظيمها بالمتميزين .

وتجري عملية الاقتراع في 457 لجنة انتخابية موزعة على 100 مركز في مختلف مناطق دولة الكويت ، تحت إشراف 803 قضاة " أساسى واحتياطى " ، إضافة إلى خمس لجان رئيسية يتم فيها إعلان النتائج النهائية لكل دائرة على حدة ، وتستمر عملية الاقتراع حتى الساعة الثامنة من مساء اليوم ، ولن يتم تمديد الفترة بناء على نص القانون ، كما لن تتوقف اللجان خلال فترة الإفطار.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان