رئيس التحرير: عادل صبري 05:39 مساءً | الأربعاء 20 يونيو 2018 م | 06 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

اقتراح تمديد مهلة الخرطوم لجوبا بإغلاق خط الأنابيب

اقتراح تمديد مهلة الخرطوم لجوبا بإغلاق خط الأنابيب

العرب والعالم

وزير الخارجية السودانية

اقتراح تمديد مهلة الخرطوم لجوبا بإغلاق خط الأنابيب

الأناضول 25 يوليو 2013 09:27

أعلنت الخرطوم عن تلقيها مقترحًا من الوسيط الإفريقي لتمديد مهلتها لجوبا بإغلاق خط الأنابيب الناقل لنفطها والمحدد لها السابع من أغسطس المقبل.

 

وقال المتحدث باسم الخارجية السودانية أبوبكر الصديق، في تصريحات صحفية، مساء الأربعاء، إن الوسيط الأفريقي ثابو أمبيكي اقترح إرجاء إيقاف ضخ نفط دولة جنوب السودان عبر أنابيب السودان وإمهال الطرفين فترة زمنية بغية الوصول لحلول مرضية.

 

ولم يكشف الصديق عن المدة الزمنية التي اقترحها الوسيط الذي من المقرر أن يزور الخرطوم اليوم برفقة وزير الخارجية الإثيوبي تادروس أدهانوم في إطار مساعيه لحل الأزمة بين البلدين.

 

وأمهلت الخرطوم في يونيو  الماضي جوبا 60 يومًا لوقف الدعم الذي تقول إنها تقدمه لمتمردين يحاربونها على الحدود أو إغلاق الخط الناقل لنفطها.

 

وتنفي جوبا اتهامات الخرطوم لها بدعم "الجبهة الثورية السودانية"، وهي تجمع لحركات متمردة في الشمال، وفي المقابل تتهم جوبا الخرطوم بدعم المتمردين الذين يقاتلون الحكومة الجنوبية.

 

ولا يوجد منفذ لتصدير نفط دولة جنوب السودان، التي انفصلت عن السودان في يوليو  2011، إلا عبر أراضي الجارة الشمالية.

 

وبدأت جوبا قبل أيام خفض إنتاجها من النفط تمهيدا لوقفه بالكامل مع نهاية المهلة.

 

وقبل الطرفان مقترحًا للوسيط الأفريقي يقضي بتشكيل لجنة من الاتحاد الأفريقي للتحقق من اتهام كل طرف للآخر بدعم المتمردين عليه حيث توجه جوبا أيضا للخرطوم اتهامًا مماثلاً.

 

ونصّ المقترح على إشراف اللجنة على إنشاء منطقة منزوعة السلاح بعمق 10 كيلو مترات في حدود اتفقا عليها مسبقا وشرعا في تنفيذها في مارس  الماضي لكنهما يتبادلان الاتهام بخرقها.

 

وسلم وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم حسين، الأربعاء، اللجنة الأفريقية خلال اجتماعه بها في الخرطوم أدلة قال إنها تثبت تورط جوبا في دعم المتمردين.

 

وقال رئيس اللجنة الأفريقية جوليس استاندي إنهم استمعوا إلى وزير الدفاع وتسلموا تقريرًا يحوي شكاوى ضد جنوب السودان.

 

ونبّه إلى أن لجنته ستزور جوبا وتلتقي بالمسؤولين ومن ثم ترفع تقريرها إلى الوسيط ثابو أمبيكي الذي يعمل بموجب تفويض من مجلس السلم الأفريقي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان