رئيس التحرير: عادل صبري 11:33 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ليبرمان يستبعد استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين

ليبرمان يستبعد استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين

العرب والعالم

لليبرمان، رئيس حزب إسرائيل بيتنا

ليبرمان يستبعد استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين

الأناضول 23 يوليو 2013 13:41

استبعد رئيس لجنة الخارجية والأمن في الكنيست "البرلمان" الإسرائيلي ورئيس حزب إسرائيل بيتنا، أفيجدور ليبرمان، اليوم الثلاثاء، استئناف المفاوضات المتوقفة مع الفلسطينيين منذ عام 2010.


وفي تصريح صحفي نقلته الإذاعة الإسرائيلية، أكد ليبرمان على رؤيته القاضية بأن اتفاقًا مرحليًا طويل الأمد هو الحل العملي الوحيد مع الفلسطينيين، مشيرا إلى أن الفلسطينيين "لن يوافقوا على إنهاء النزاع حتى ولو وافقت إسرائيل على الانسحاب إلى حدود 67 وتقسيم القدس"، على حد قوله.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، الجمعة، أنه توصل إلى صيغة "اتفاق مبدئي" لاستئناف مفاوضات السلام المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي وذلك خلال مؤتمر صحفي عقده قبيل مغادرة العاصمة الأردنية عمان في نهاية جولته لمنطقة الشرق الأوسط.


كما شكك ليبرمان في جدوى خطوة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو طرح أي اتفاق محتمل مع الفلسطينيين على الشعب في استفتاء عام، معتبرًا أن اللقاء الذي سيجمع كلاً من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي في واشنطن قريبا يرمي إلى تحديد جدول أعمال المفاوضات.


وتحدثت صحيفة يدعوت أحرنوت الإسرائيلية مؤخرًا عن أن لقاءا سيجمع الفلسطينيين والإسرائيليين مطلع الأسبوع المقبل في واشنطن لاستئناف المفاوضات المباشرة.


من جانبه، قال المتخصص في الشأن الإسرائيلي سامي حسين إن هناك "لعبة إسرائيلية مفضوحة" يمارسها نتنياهو، يصور فيها خصومًا داخل حكومته وتحالفه يعارضون استئناف المفاوضات، لكي يُظهر للولايات المتحدة أن الثمن الذي يدفعه للفلسطينيين "صعب للغاية"، وأن حريته في دفع أي ثمن خلال المفاوضات محدودة.

 

وأكد حسين إن مقدمات السلوك الإسرائيلي في التعاطي مع مسألة استئناف المفاوضات، سواء أكان من تصريحات ليبرمان، أو أركان حزب الليكود الحاكم تشير إلى فشل العملية باكرا، برغم محاولة إظهار الولايات المتحدة جديتها في التعاطي مع الملف.


ويشترط الجانب الفلسطيني تجميد الاستيطان تماما وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين والقبول بدولة فلسطينية على حدود عام 1967 كأساس للعودة إلى المفاوضات المتوقفة منذ أكتوبر 2010؛ جراء رفض الحكومة الإسرائيلية وقف الاستيطان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان