رئيس التحرير: عادل صبري 02:19 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مصر تتهم أطرافاً ليبية بعرقلة الحل الشامل

مصر تتهم أطرافاً ليبية بعرقلة الحل الشامل

العرب والعالم

وزير الخارجية سامح شكرى

مصر تتهم أطرافاً ليبية بعرقلة الحل الشامل

وكاﻻت 13 يونيو 2015 10:23

أكد وزير الخارجية سامح شكري، اليوم السبت، أهمية إتاحة الفرصة للأطراف الليبية لدراسة المشروع المقدم من المبعوث الأممي بيرناردينو ليون بعناية، والاستفسار عن أي جوانب غير واضحة فيه، وإبداء الملاحظات إن وجدت.

 


وأشار خلال اتصال هاتفي مع وزيري خارجية بريطانيا فيليب هاموند والفرنسي لوران فابيوس، إلى أهمية إدراك أن الحكومة الليبية كانت الطرف الذي وافق على مشاريع ومقترحات المبعوث الأممي الثلاث السابقة، وأن الطرف الآخر هو الذي عرقل التوصل إلى توافق، وفقاً لوكالة سبوتنيك الروسية.


ولفت شكري إلى أهمية الحل الشامل للازمة الليبية بكافة أبعادها السياسية والأمنية، وإلى ترحيب مصر بالجهود التي يبذلها المبعوث الأممي، ومحاولاته الدؤوبة لطرح مقترحات وحلول تسهم في حل الأزمة وبناء توافق وطني ليبي.


وفي سياق متصل، بحث المبعوث الأممي إلى ليبيا مع وزير الخارجية المصري، مشروع التسوية السياسية للازمة الليبية، الذي طرح مؤخراً على الاطراف الليبية.


وأكد شكري ضرورة التعامل مع الحكومة الليبية على أنها الممثل الشرعي الوحيد للشعب الليبي، وعدم المساواة بينها وبين أي طرف آخر.


كما شدد على أهمية أن يتسم موقف المجتمع الدولي بالموضوعية ودعم الشرعية في ليبيا، وأن يكون واضحاً للجميع الطرف الذي يعيق التوصل الى التسوية السياسية والمصالحة الوطنية.

وجدد موقف بلاده الداعم لحق الحكومة الليبية في رفع حظر السلاح المفروض عليها دولياً لتمكينها من دعم الأمن والاستقرار في البلاد، لاسيما أن الأطراف الأخرى تحصل على السلاح بصورة غير شرعية، وتستخدمه في تقويض الشرعية، بحسب بيان وزارة الخارجية.

اقرأ أيضا:

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان