رئيس التحرير: عادل صبري 02:53 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

فايننشال تايمز: حزب الله أضحى دولة فوق القانون

فايننشال تايمز: حزب الله أضحى دولة فوق القانون

BBC 23 يوليو 2013 09:42

نطالع في صحيفة "الفايننشال تايمز" البريطانية مقالًا لديفيد غاردنير، اليوم الثلاثاء، بعنوان "حزب الله أضحى دولة فوق القانون"، وقال غاردنير إن "الاتحاد الأوروبي أدرج أخيرًا الجناح العسكري لحزب الله اللبناني على القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية".

 

وأضاف غاردنير أن قوة حزب الله في لبنان لا تكمن فقط بالقوة العسكرية أو بالقوة السياسية، بل بالنفوذ الاقتصادي والاجتماعي بدءًا من الصحة إلى التعليم وصولًا إلى أموال التقاعد وتأمين المنازل للمحتاجين، كل ذلك باستقلالية تامة عن الدولة اللبنانية، مما جعلها دولة فوق القانون.

 

وأوضح كاتب المقال، إن هذا الأمر أصبح أكثر وضوحًا، حين أرسل حزب الله عناصره للقتال في سوريا إلى جانب قوات الرئيس السوري بشار الأسد بناءً على طلب إيران ومرشدها الأعلى علي خامنئي، وهذا القرار يتعارض مع السياسة اللبنانية الملتزمة بـ "النأي بالنفس" عن الصراع الدائر في سوريا، إذ أنها ما زالت تلملم جراحها جراء الحرب الأهلية التي عصفت بالبلاد في عام 1975 واستمرت إلى التسعينيات.

 

وأردف غاردنير أن نجم إيران بزغ في العالم العربي في صيف عام 2006، عندما ساندت ايران حزب الله في حربه ضد إسرائيل، في الوقت الذي جوبه الغزو الأمريكي للعراق بحمام الدم الطائفي.

 

وأشار غاردنير إلى أن الحزب لديه استراتيجية نحو المؤسسات اللبنانية، ألا وهي العمل على ملئها أو تركها فارغة أو جعلها غير فعالة"، مضيفًا أن "الحكومة اللبنانية الأخيرة، انهارت لأن حزب الله رفض التجديد للمدير العام لقوى الأمن الداخلي اللبناني الجنرال أشرف ريفي.

 

وأوضح أن حزب الله عمل لسنوات عديدة على بناء قاعدة لها نفوذ في لبنان وخاصة على الصعيد الاستخباراتي.

 

وختم غاردنير بالقول أن هدف الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا هو إرساء الأمن والاستقرار في لبنان، إضافة إلى إضعاف ايران وحلفائها، لذا تم وضع الجناح العسكري للحزب في قائمة المنظمات الارهابية وليس "الجناح السياسي" للحزب، في خطوة وصفها دبلوماسيون أوروبيون بأنه "تصنيف مفيد".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان