رئيس التحرير: عادل صبري 07:34 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

“فتح” تعيد علاقاتها بالنظام السوري بعد انقطاعها 32 عاما

“فتح” تعيد علاقاتها بالنظام السوري بعد انقطاعها 32 عاما

العرب والعالم

القيادي بحركة فتح عباس زكي وبشار الاسد

“فتح” تعيد علاقاتها بالنظام السوري بعد انقطاعها 32 عاما

وكالات 05 يونيو 2015 11:23

أكد مبعوث الرئيس الفلسطيني لسوريا، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، عباس زكي، على بدء عودة العلاقات بين الأخيرة والنظام السوري، بعد قطيعة استمرت أكثر من 32 عاماً.

 

وقال زكي إنه “سيتم فتح مكاتب لحركة فتح في سوريا خلال الفترة المقبلة، وبدأوا جملة من الإجراءات التي ستنعكس بالإيجاب على الشعب الفلسطيني، بعد أن كان الفصيل الفلسطيني الوحيد الممنوع من فتح مكاتب تمثله في دمشق منذ 1983″.
 

وأضاف في تصريح نقلته وكالة “معا” الفلسطينية الخميس 4 يونيو الجاري، أن “الزيارة التي أجراها وفد حركة فتح إلى سوريا كانت ناجحة جدا”، مشيرا إلى أن الوفد “اطلع على الأوضاع هناك، خاصة ما يتعرض له شعبنا الفلسطيني من تهجير وقتل وترحيل وحصار في المخيمات الفلسطينية.. احتياجات اللاجئين الفلسطينيين تفوق الحدود والتصورات”.
 

وفيما يتعلق بمخيم اليرموك، أكد زكي أن “ثلثي المخيم لا يزال بيد تنظيم داعش، وأن الثلث الأخير أو ما يقارب الـ40% في يد فصائل التحالف الفلسطينية واللجان الشعبية الموالية للنظام”، مبينا أنه “جرى الاتفاق على خطة لتسهيل إدخال المواد الغذائية والطبية إلى المخيم”.
 

وأكد عضو مركزية “فتح” أنه بحث مع نظام الأسد كيفية عودة هؤلاء المرحلين والمهجرين إلى المخيمات، إضافة إلى قضية اللاجئين الذين فقدوا هوياتهم ووثائقهم الرسمية، كما تم بحث قضية الإفراج عن المعتقلين المتهمين بتهم بسيطة.
 

وتابع أن “الزيارة جاءت في إطار العلاقات الثنائية، وأنه كلما اشتد الخطر على سوريا زاد القلق على الأهل من فلسطينيين وسوريين، وأن الذهاب هناك جاء في مرحلة صعبة، خاصة بعد اعتراف الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن هناك أكثر من 25 ألف إرهابي يقاتلون في سوريا”.
 

والتقى زكي خلال زيارته إلى دمشق، المنسق العام لـ”هيئة التنسيق الوطنية” (معارضة الداخل)، المحامي حسن عبد العظيم، ورئيس “لجان المصالحات الشعبية” في سوريا الشيخ جابر عيسى، إضافة إلى قادة وممثلي الفصائل الفلسطينية الـ14.
 

كما عقد اجتماعات مكثفة مع الفصائل السبعة بمنظمة التحرير وقيادات فتح في مدينتي حلب واللاذقية.

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان