رئيس التحرير: عادل صبري 08:10 مساءً | السبت 23 يونيو 2018 م | 09 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

اتفاق مبدئي لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

اتفاق مبدئي لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

الأناضول 19 يوليو 2013 18:54

قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، مساء اليوم الجمعة، إنه توصل إلى "اتفاق مبدئي" لاستئناف مفاوضات السلام المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

 

وأضاف كيري، خلال مؤتمر صحفي مساء اليوم في مطار الملكة علياء الدولي بالعاصمة الأردنية عمان، "توصلنا إلى اتفاق لاستئناف المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي"، قبل أن يعود ويقول: "لكن الاتفاق لا يزال في طور الإعداد المبدئي".

 

ولم يوضح زير الخارجية الأمريكي طبيعة الاتفاق الذي سيتم بموجبه استنئاف مفاوضات السلام المباشرة والمتوقفة منذ العام 2010 احتجاجا على استمرار سياسة الاستيطان الإسرائيلي بالقدس والضفة الغربية.

 

وفي وقت سابق من اليوم، أجرى كيري مباحثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية؛ بشأن مفاوضات السلام مع الجانب الإسرائيلي .

 

وكانت القيادة الفلسطينية قررت خلال اجتماع مطول لها ليلة أمس إرجاء اتخاذ موقف بشأن استئناف المفاوضات مع إسرائيل إلى حين توضيح مزيد من النقاط الخاصة بالشروط والمطالب الفلسطينية.

 

وبحسب قيس عبد الكريم، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، فإن القيادة اتفقت خلال اجتماع لها أمس على تأجيل اتخاذ قرار حول استئناف التفاوض حتى توضيح مزيد من النقاط التي تعتبر حقا للفلسطينيين وعلى إسرائيل تنفيذها مسبقاً، أهمها أن تكون مرجعية السلام إقامة دولة فلسطينية على الحدود المحتلة عام 1967، والقدس الشرقية عاصمتها، وفق إطار زمني محدد.

 

وأوضح أن مقترحات كيري لا تنص على وقف كامل للاستيطان، وهو ما "ينافي التوجه الفلسطيني الرافض للعودة إلى المفاوضات بدون وقف تام للاستيطان".

 

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، في تصريحات سابقة للأناضول، إن كيري اطلع عباس على مقترح يتضمن مسارات سياسية واقتصادية وأمنية، أبرزها إقامة دولة فلسطينية على الحدود المحتلة عام 1967 عن طريق المفاوضات بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني والإفراج عن معتقلين، دون الاشارة بشكل صريح إلى وقف الاستيطان أو إلى أن القدس الشرقية التي تحتلها إسرائيل منذ 1967 وضمتها للقدس الغربية عام 1981، ستكون عاصمة هذه الدولة.

 

ويشترط الجانب الفلسطيني تجميد الاستيطان تماما وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين والقبول بدولة فلسطينية على حدود عام 1967 كأساس للعودة إلى المفاوضات المتوقفة منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2010؛ جراء رفض الحكومة الإسرائيلية وقف الاستيطان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان