رئيس التحرير: عادل صبري 12:33 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

إصابة شرطيين إسرائيليين واعتقال فلسطيني بالقدس

إصابة شرطيين إسرائيليين واعتقال فلسطيني بالقدس

العرب والعالم

اشتباكات بالقدس ـ أرشيفية

إصابة شرطيين إسرائيليين واعتقال فلسطيني بالقدس

وكالات - الأناضول 17 مايو 2015 16:27

أصيب شرطيان إسرائيليان فيما اعتقل فلسطيني، اليوم الأحد، جراء مواجهات بين شبان فلسطينيين وعناصر من الشرطة الإسرائيلية في البلدة القديمة بالقدس الشرقية.

وقالت القناة العاشرة الإسرائيلية "أصيب شرطيان إسرائيليان بجروح جراء إصابتهما بالحجارة، عصر اليوم، في مواجهات بين شبان فلسطينيين وعناصر من الشرطة الإسرائيلية في البلدة القديمة بالقدس الشرقية".

واندلعت، اليوم، مواجهات بين شبان فلسطينيين وعناصر من الشرطة الإسرائيلية في البلدة القديمة بالقدس الشرقية، أدت إلى اعتقال فلسطيني، في ظل اقتحامات واسعة من قبل المستوطنين للمسجد الأقصى، بحسب إعلام إسرائيلي وشاهد عيان.

وقالت القناة العاشرة الإسرائيلية إن "الشرطة الإسرائيلية نجحت في تفريق الفلسطينيين واعتقال أحدهم".

وتشهد البلدة القديمة مواجهات شبه يومية مع الأمن الإسرائيلي على خلفية مواصلة مستوطنين اقتحام المسجد الأقصى.

وقال أحد حراس المسجد الأقصى، والذي فضل عدم نشر اسمه، للأناضول "اقتحم نحو 150 مستوطنا إسرائيليا المسجد الأقصى، حيث قام بعضهم بالاعتداء على المرابطات".

وأضاف الحارس "أثناء تكبير المرابطات قام مجموعة من المستوطنين بمهاجمة المرابطات ودفعهن بعنف ورفع الأيدي عليهن، بالإضافة إلى السباب الفاحش".

وقال شاهد عيان "قامت الشرطة الإسرائيلية أثناء الحادث باعتقال مرابط من العرب الفلسطينيين في الداخل واقتياده إلى جهة مجهولة لمساندته المرابطات".

وقالت القناة السابعة الإسرائيلية، اليوم، إن "مئات المستوطنين يحتشدون عند بوابة المغاربة للدخول للمسجد الأقصى".

وقال المركز الإعلامي لشؤون القدس والأسرى (فلسطيني، غير حكومي)، في بيان وصل الأناضول نسخة منه، إن "جماعات يهودية دعت اليوم إلى توسيع دائرة الاقتحامات بمناسبة ما يسمى "ذكرى احتلال شطري القدس والمسجد الأقصى" والتي غالبا ما تشهد أحداثا ساخنة في محيط البلدة القديمة، نظرا للمسيرات الاستفزازية المتفرقة التي يقوم بها المستوطنون".

وأضاف المركز أنه "من المقرر أن يتوافد إلى البلدة القديمة وحائط البراق عشرات الآلاف من المستوطنين اليهود للمشاركة في المسيرة السنوية الضخمة لإحياء ما يسميه الاحتلال "يوم القدس" والتي ترفع فيها الأعلام الإسرائيلية داخل البلدة القديمة وصولا إلى منطقة البراق وسط هتافات معادية للعرب والمسلمين، وتدعو لبناء الهيكل المزعوم على حساب المسجد الأقصى".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان