رئيس التحرير: عادل صبري 11:43 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

واشنطن تدين استهداف قوات الأمن في سيناء

واشنطن تدين استهداف قوات الأمن في سيناء

أ.ش.أ 18 يوليو 2013 20:17

أعربت الخارجية الأمريكية عن إدانتها الشديدة للهجوم الأخير الذي تعمد استهداف قوات الأمن في سيناء، مؤكدة أنه لا مكان في مصر لمثل هذا النوع من العنف، وأشارت إلى قلقها إزاء الوضع الأمني في سيناء، وأكدت أن أمن سيناء أمر ؟حيوي لمستقبل مصر والأمن الإقليمي

كما أكدت الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة لديها علاقة واسعة مع مصر وستستمر في الاحتفاظ بهذه العلاقات.

 

جاء ذلك في تصريحات للمتحدثة باسم الخارجية الأمريكية ماري هارف حول مواجهة في سيناء ؟بين الجيش المصري وبعض المسلحين والتي أسفرت عن مصرع 12 مسلحا.. وما يطلق علية ؟الوساطة الأوروبية بين الأطراف في مصر.

وقالت هارف: "إننا ندين بشدة الهجوم الأخير الذي تعمد استهداف قوات الأمن في سيناء.. لقد أوضحنا وسنواصل التوضيح أنه لا مكان في مصر لهذا النوع من العنف.. ومازلنا نشعر ؟بالقلق إزاء الوضع الأمني في سيناء، وعلى نطاق واسع مازلنا نعتقد أن تأمين سيناء أمر ؟حيوي لمستقبل مصر وكذلك للأمن الإقليمي".

من ناحية أخرى، تجنبت المتحدثة التعليق على ما يطلق عليه وساطة الاتحاد الأوروبي بين الأطراف في مصر، واكتفت بتوضيح موقف الولايات المتحدة بشأن ما تشهده البلاد، وقالت: "نحن نؤيد المضي قدما في عملية شاملة تضم جميع الأطراف وجميع الفئات في ظل تحرك مصر نحو ديمقراطية شاملة مستدامة".

وأضافت: "نحن نؤيد العمل مع الحكومة المؤقتة، وشركاؤنا يعملون مع الحكومة المؤقتة، لمساعدتها على العودة إلى ديمقراطية شاملة ومستدامة".

وقالت هارف: "الولايات المتحدة لديها علاقة واسعة مع مصر وستستمر في الاحتفاظ بهذه ؟العلاقات.. قلنا سنعمل مع جميع الأطراف لتشجيعهم على العودة إلى طاولة المفاوضات.. ومن الواضح أن لدينا دورا نقوم به، ولكنني لا أريد التكهن بشأن ما قد يبدو عليه هذا الدور".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان