رئيس التحرير: عادل صبري 08:35 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الكشف عن مصير سفينة المساعدات الإيرانية لليمن

الكشف عن مصير سفينة المساعدات الإيرانية لليمن

وكاﻻت 16 مايو 2015 10:50


كشف ضياء بامخرمة السفير الجيبوتي لدى السعودية، أن بلاده لم تتلق طلبا من إيران للسماح بمرور سفينة شحن إغاثية إلى اليمن، في إطار الهدنة الإنسانية الحالية هناك.

 

وشدد السفير يامخرمة في حديثه لـصحيفة “الشرق الأوسط” نشرته في موقعها الالكتروني اليوم السبت أن بلاده لن توافق على ذلك الطلب إن تقدمت به إيران، إلا أذا سمحت بذلك دول التحالف العشر بقيادة السعودية.
 

ووصف تصريحات المسؤولين الإيرانيين الأخيرة، ومن بينهم حسين أمير عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية، بأنها “إعلامية”، بشأن اتجاه الباخرة إلى عمان ومنها لجيبوتي، ثم الأراضي اليمنية، مشيرا إلى أن طائرات المساعدات من دول عدة وصلت إلى جيبوتي محملة بمواد إغاثية، ونقلت مباشرة عبر البحر إلى عدن وبقية المدن اليمنية.
 

وأضاف أن 13 ألف نازح يمني لجأوا لجيبوتي بعد تدهور الأوضاع الأمنية في بلادهم.
 

يذكر ان سفينة إيرانية تحمل مساعدات انسانية من الدواء والغذاء انطلقت يوم الاثنين الماضي من ميناء بندر عباس متجهة الى اليمن.
 

كان المتحدث العسكري باسم قوات التحالف العربي العميد الركن أحمد عسيري في بيان له يوم الاربعاء الماضي “إن التحالف لن يسمح لأي سفينة بالوصول إلى اليمن من دون تنسيق معه”، تعليقا على محاولة سفينة إيرانية كسر الحظر البحري على اليمن.
 

واعلن التحالف العربي الذي يفرض حصار بريا وبحريا وجويا على اليمن هدنة بدأت ليلة الثلاثاء /الاربعاء ولمدة خمسة ايام في عملية اعادة الأمل للسماح بإيصال المساعدات الإنسانية.
 

وأطلق التحالف عملية اعادة الامل بعد انتهاء عملية عاصفة الحزم بناء على طلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي للتصدي للانقلاب الذي يقوده الحوثيون في البلاد وسيطروا من خلاله على مفاصل الدولة.
 

وتهدف عملية اعادة الامل إلى استئناف الحوار السياسي بين القوى السياسية بناء على قرارات مجلس الأمن والمبادرة الخليجية واستمرار حماية المدنيين واستمرار مكافحة الإرهاب ومساعدة المتضررين من الضربات الجوية والتصدي لتحركات جماعة الحوثيين.

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان