رئيس التحرير: عادل صبري 12:11 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

حماس: حكم "التخابر" نقطة سيئة في سجل القضاء المصري

حماس: حكم التخابر نقطة سيئة في سجل القضاء المصري

العرب والعالم

سامي أبو زهري المتحدث الرسمي باسم حركة حماس

حماس: حكم "التخابر" نقطة سيئة في سجل القضاء المصري

وكاﻻت - الأناضول 16 مايو 2015 09:45

أعربت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن أسفها لقضاء محكمة جنايات القاهرة اليوم السبت بإحالة أوراق عدد من عناصرها إلى المفتي، لإبداء الرأي في إعدامهم، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "اقتحام السجون".

 

وقال سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة، إن قرار المحكمة المصرية على عدد من أعضاء حركة حماس "مؤسف جدا".
 

وأضاف أبو زهري، إن "القضية مسيسة، والحكم نقطة سيئة في سجل القضاء المصري، حيث تم الحكم على مقاومين، بينهم شهداء وأسرى".
 

وتابع:" لا ندري كيف يتم الحكم على رائد العطار (أحد أبرز قادة القسام)، الذي استشهد في الحرب الإسرائيلية الأخيرة، وحسن سلامة، الأسير المعتقل منذ عام 1996، والمحكوم بالمؤبد في السجون الإسرائيلية".

وأكد أبو زهري، أن ما تم طرحه من أسماء لمدانين، لم يدخلوا مصر في حياتهم.

وجدد عدم تدخل حركته في الشأن الداخلي المصري، وأنه لا علاقة للفلسطينيين بأي شأن مصري، أو عربي.

وقال أبو زهري، إن القضاء المصري، يتعامل مع حركة حماس وفق "أهداف سياسية".

 

وقضت محكمة مصرية، اليوم، بإحالة قادة وعناصر من جماعة الإخوان المسلمين في مصر، وحركة حماس الفلسطينية، إلى المفتي، تمهيدا لإعدامهم، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "التخابر مع حماس وحزب الله والحرس الثوري الإيراني"، فيما حددت جلسة 2 يونيو/حزيران المقبل للحكم على الرئيس الأسبق محمد مرسي، و34 آخرين، في ذات القضية.
 

 والإحالة للمفتي في القانون المصري هي خطوة تمهد للحكم بالإعدام، ورأي المفتي يكون استشاريًا، وغير ملزم للقاضي الذي يمكنه أن يقضي بالإعدام بحق المتهمين حتى لو رفض المفتي.

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان