رئيس التحرير: عادل صبري 05:28 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

التحقيق مع المالكي في سقوط الموصل بيد داعش

التحقيق مع المالكي في سقوط الموصل بيد داعش

وكالات 07 مايو 2015 15:56

أفاد نائب في البرلمان العراقي بأن اللجنة البرلمانية المكلفة بالتحقيق حول سقوط مدينة الموصل بيد تنظيم داعش، تعتزم استدعاء نائب الرئيس العراقي، نوري المالكي، بوصفه القائد العام للقوات المسلحة في تلك المرحلة، للإدلاء بشهادته.

ونسبت صحيفة "المدى"، الصادرة اليوم الخميس، إلى عضو اللجنة البرلمانية المكلفة بالتحقيق حول قضية سقوط الموصل في يونيو الماضي، النائب عباس الحزاعي، القول إنه "خلال الأيام الماضية، تمت استضافة وزير الدفاع خالد العبيدي، بصفته مستشاراُ أمنياً سابقاً لمحافظ نينوى، أثيل النجيفي، للإدلاء ببعض المعلومات حول الوقائع التي شهدها، وأبلغ العبيدي اللجنة التحقيقية أنه لم يكن مستشاراً أمنياً للنجيفي، إذ لم يصدر أمر إداري بتعيينه مستشاراً".

مئة ساعة من التحقيقات
وأضاف الحزاعي أن "إفادات العبيدي لم تأت بشيء جديد حول ملابسات سقوط الموصل بيد داعش"، وأن اللجنة استضافت أيضاً باسم الطائي، الذي كان يشغل منصب قائد عمليات نينوى قبل مهدي الغراوي، وأن التحقيقات والاستضافات التي أجريت مع المسؤولين بلغت نحو مئة ساعة.

ويوضح النائب عن التحالف الوطني أن "اللجنة التحقيقية توصلت إلى قناعات حول المتسببين في عملية دخول عناصر داعش إلى الموصل، وسيطرة هذه المجاميع عليها، وأن الأيام القليلة المقبلة ستشهد الانتهاء من إعداد التقرير النهائي للجنة، وتقديمه إلى رئاسة مجلس النواب لقراءته داخل الجلسة".

شهادات
وقال الحزاعي إن هناك "اجتماعاً مرتقباً لأعضاء اللجنة التحقيقية البرلمانية سيعقد مطلع الأسبوع المقبل، للتصويت على استدعاء القائد العام للقوات المسلحة السابق، نوري المالكي، ورئيس مجلس النواب السابق، أسامة النجيفي، داخل اللجنة، للاستماع لشهاداتهم حول القضية".

وكان مجلس النواب صوت في مطلع يناير الماضي على تشكيل لجنة للتحقيق في أسباب سقوط مدينة الموصل بيد تنظيمات داعش، على أن تقدم تقريرها النهائي للبرلمان في فترة شهرين.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان