رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مقتل 77 داعشيًا وتحرر منطقتين بالكرمة غربي العراق

مقتل 77  داعشيًا وتحرر منطقتين بالكرمة غربي العراق

العرب والعالم

الجيش العراقي

مقتل 77 داعشيًا وتحرر منطقتين بالكرمة غربي العراق

وكاﻻت _ اﻻناضول 14 أبريل 2015 08:16

تمكنت القوات العراقية اليوم الثلاثاء من تحرير منطقتين في مدينة الكرمة بمحافظة الأنبار غربي البلاد من عناصر تنظيم داعش بعد قتل 77 عنصرا منهم، بحسب العقيد جمعة فزع، آمر الفوج الأول بقوات الحشد الشعبي (شيعية) بالمحافظة.

وفي حديث للأناضول، أوضح فزع، أن قوات الجيش وبمساندة لواء 30 بالحشد الشعبي وبالتنسيق مع الطيران الحربي العراقي والتحالف بدأوا اليوم، عملية عسكرية واسعة انطلقت لتحرير مناطق البوسودة والبوخفنر التابعة لقضاء الكرمة 53كم شرق الرمادي (مركز المحافظة)، والتي يسيطر عليها تنظيم داعش.
 

وأضاف أن القوات الامنية تقدمت نحو تلك المناطق من 3 محاور (الشمالية والجنوبية والشرقية) واستطاعت بعد مواجهات مع عناصر التنظيم قتل 77 عنصرا للتنظيم وتدمير 4 مركبات لهم وإلحاق خسائر مادية وبشرية كبيرة.
 

وتابع فزع أن القوات الامنية تمكنت من تحرير تلك المناطق وفرض السيطرة عليها بعد رفع جميع العبوات الناسفة فيها والبالغ عددها أكثر من 57 عبوة ناسفة، دون الحاق خسائر مادية وبشرية بصفوف القوات الامنية.
 

وقال إنه "شاهد عشرات العناصر الارهابية التابعة لتنظيم داعش وهي تهرب من مدينة الكرمة باتجاه منطقة السجر، ثم الى داخل مدينة الفلوجة بعد الحاق خسائر كبيرة في صفوف التنظيم الارهابي هناك".
 

وعادة ما يعلن مسؤولون عراقيون مقتل العشرات من تنظيم "داعش" يومياً، دون أن يقدموا دلائل ملموسة على ذلك، الأمر الذي لا يتسنى التأكد من صحته من مصادر مستقلة، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق رسمي من "داعش" بسبب القيود التي يفرضها التنظيم على التعامل مع وسائل الإعلام.
 

وبالرغم من خسارة "داعش" للكثير من المناطق التي سيطر عليها العام الماضي في محافظات ديالى(شرق) ونينوى وصلاح الدين(شمال)، إلا أن التنظيم ما زال يحافظ على سيطرته على أغلب مدن ومناطق الأنبار التي سيطر عليها منذ مطلع عام 2014 ويسعى لاستكمال سيطرته على باقي المناطق التي ما تزال تحت سيطرة القوات الحكومية وأبرزها الرمادي.
 

وفي 10 يونيو 2014، سيطر تنظيم داعش على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى قبل أن يوسع سيطرته على مساحات واسعة في شمال وغرب وشرق العراق، وكذلك شمال وشرق سوريا، وأعلن في نفس الشهر، قيام ما أسماها "دولة الخلافة".
 

وتعمل القوات العراقية وميليشيات موالية لها وقوات البيشمركة الكردية (جيش إقليم شمال العراق) على استعادة السيطرة على المناطق التي سيطر عليها "داعش"، وذلك بدعم جوي من التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، الذي يشن غارات جوية على مواقع التنظيم.

اقرأ  أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان