رئيس التحرير: عادل صبري 01:38 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالفيديو.. ذنيبات: لن أتصالح مع إخوان الأردن.. وإقصاء الجماعة بمصر يؤجج الإرهاب

بالفيديو.. ذنيبات: لن أتصالح مع إخوان الأردن.. وإقصاء الجماعة بمصر يؤجج الإرهاب

العرب والعالم

عبد المجيد ذنيبات المراقب العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين بالأردن

فلسطين من أسباب انشقاقي عن إخوان الأردن

بالفيديو.. ذنيبات: لن أتصالح مع إخوان الأردن.. وإقصاء الجماعة بمصر يؤجج الإرهاب

الأردن - بارعة زريقات 13 أبريل 2015 09:52

إخوان الأردن ينفذون أجندة خارجية

ما  حدث مع إخوان مصر انقلاب على الشرعية

إخوان الأردن عزلوا الجماعة عن المجتمع

صوبنا أوضاع الإخوان بالأردن ولم ننقلب عليهم

 

أكد عبد المجيد ذنيبات- المراقب العام السابق لجماعة الإخوان المسلين بالأردن- والذي أسس قبل فترة تنظيمًا جديدًا يحمل اسم" جمعية الإخوان المسلمين" أن دخول المنظمات الإرهابية وتوغلها داخل مصر سببه إقصاء الإخوان المسلمين والانقلاب عليهم وعدم رضا الشعب عمّا حدث.


وأضاف في حواره لـ"مصر العربية" أن هناك العديد من الأسباب التي عمّقت الخلاف بينه وبين الجماعة الأم بالأردن ، من أبرزها تنفيذ الجماعة أجندة غير أردنية تهتم بالشأن الفلسطيني أكثر من اهتمامها بمشاكل الأردنيين، إضافة لاستحواذ قادة الجماعة على المناصب ،واستبعاد بعض رموز الشخصيات الإخوانية المهمة .


وأوضح أن الترخيص الجديد لجماعة الإخوان بقيادته هو الممثل الوحيد والشرعي للجماعة في الأردن، بعدما كان الإخوان تابعين للجماعة في مصر بموجب الترخيص القديم، مشيراً إلى أنه وبعد تصنيف إخوان مصر كجماعة إرهابية تم التفكير جدياً لإيجاد كيان مستقل لإخوان الأردن وهذا ما حدث بالفعل.


 

وإلى نص الحوار..


ما رأيك بما يحصل في الدول العربية .. الوضع باليمن ، سوريا ، ليبيا ؟

الوضع العربي لا يسر خاصة في الظروف الأخيرة وأحداث ما بعد ما يسمى بالربيع العربي وما تلاه من أحداث وانكسارات وانتكاسات على الوضع العربي، وما يحدث باليمن من نتائج الوضع العربي الجديد الذي اتسم بالفوضى ولعلها الفوضى الخلاقة التي تحدث عنها بعض السياسيين الغربيين ، لخدمة الاستعمار والمشروع التوسعي .


 

هل أيدتم عاصفة الحزم؟

أصدرنا بيانا أيدنا فيه عاصفة الحزم والوقوف ضد الحوثيين ومشروع إيران بالمنطقة، وما يحصل باليمن صورة مشابهة لما يجري في ليبيا وسوريا والعراق ، والاستعمار الغربي يقف وراء هذه الأحداث لمصلحته لرسم خارطة جديدة تمكّن إسرائيل بالمنطقة وبهدف تجزئة العالم العربي إلى دويلات صغيرة .

 

لماذا التناحر في هذا الوقت تحديداُ في ظل الوضع العربي والإنقسام القائم الآن؟

نحن جزء من الحالة العربية، بإعادة ترتيب أوراقنا، وما حصل في مصر انعكس على الأوضاع الإخوانية بالأردن، لان الإخوان عندما تأسست عام 1945 تم تسجيلها كجزء من جماعة الإخوان في مصر، وتنظيم مصر أصبح في عرف النظام المصري منظمة إرهابية، ولا يجوز أن نكون تابعين لمنظمة إرهابية.


هل أقررتم أن الإخوان بمصر إرهابية ؟

نحن لا نقول إن الإخوان في مصر إرهابية ولكن النظام المصري أقر ذلك، لذلك تقدمنا بطلب إلى الإخوان المسلمين بالأردن منذ سنتين، وقلنا لهم يجب تصحيح الوضع القانوني للإخوان بحيث نخرج من هذه الدائرة، ونؤطر أنفسنا وفقاً للقانون الأردني .


نريد شرحا عن وضع الإخوان المسلمين بالأردن وفقا للترخيص القديم ؟

الإخوان كانت مرخصة عام 1945 على أنهم فرع من الإخوان بمصر، وعام 1953 تقدم المراقب العام حينها بتغيير مسمى الجمعية إلى جماعة وبقي النظام الأساسي الذي يقول إن الجماعة فرع من مصر على حالة، وجاء قانون 1965 الذي أوجب على الجماعات غير المسجلة للتسجيل في سجل الجمعيات الخيرية، إلا أن الإخوان لم يسجلوا أنفسهم بهذا السجل، ولذلك من الوجهة القانونية أن الإخوان غير مرخصين، من وجهة نظر القانون الأردني .


قادة جماعة الإخوان يقولون إنهم مرخصين ما رأيك؟

الترخيص على أنهم فرع من مصر، وليس ككيان مستقل في الأردن لذلك تواصلت مع المراقب العام للإخوان بالأردن ونصحتهم بأن يسجلوا أنفسهم كجماعة أردنية، ولكنهم تجاهلوا ولم يناقشوا الأمر واعتبروا النصيحة غير جدية، ما دفعنا لتقديم طلب إلى رئاسة الوزراء من أجل ترخيص الجماعة حسب القانون الأردني.


قدمت طلب للحكومة بترخيص الجماعة بصفتك عضوا بالإخوان ؟

نعم باعتباري عضوا ومراقبا عاما سابقا للإخوان، وباعتبار الإخوان أمر يهمّني، أنا استقلت من مجلس الأعيان الأردني من أجل الإخوان، عندما طلبوا مني الاستقالة تجاوبت .


بذور الخلاف مع جماعة الإخوان الأم بالأردن ما هي أسبابها؟

من أسباب الخلاف عدم استجابتهم لاقتراح تصويب أوضاع الجماعة، إضافة إلى اعتراضنا على بعض تصرفات القيادة والتنظيم السري واستبعاد بعض رموز الإخوان الأخرى وعدم إشراكهم مثلي ومثل عبد اللطيف عربيات، أحمد الكفاوي، حسان ذنيبات، عبد الحميد القضاة .


هل يدخل الأمر في خانة المنافسة على مناصب قيادية بالجماعة ؟

هم استحوذوا على الجماعة بدفع من التنظيم السري واستولوا على القيادة واستبعدوا الآخرين إضافة إلى أن سياسة الجماعة أصبحت سياسة إقصائية للإخوان من المجتمع، مثلا موضوع عدم المشاركة بالانتخابات وعزل الإخوان، عندما كنا نشارك بالانتخابات كنا نمثل الناس وندافع عن حقوقهم بمجلس النواب، ونشارك بالقوانين التي تنفع الناس، هم كرسوا المقاطعة لدورتين الحالية والسابقة وهذا أضر بالجماعة وعزلها عن المجتمع .


الجماعة الأم قاطعت الانتخابات لعدم وجود رؤية إصلاح حقيقة بالبلاد.. ما تعليقك؟

هم يقولون ذلك ولكن الإصلاح كيف يأتي وأنت بعيد عنه، إذا أردت الإصلاح شارك بنوابك وإخوانك لتسلم مواقع قيادية حتى تستطيع أن تصلح ، لا تستطيع أن تصلح وأنت بعيد عن الفعل، وهذا الأمر أضر بالجماعة وعزلها ، وجعل لها أجندة غير أردنية .


ماذا تقصد بأجندة غير أردنية ..إذا لمن تتبع أجندة جماعة الإخوان المسلمين بالأردن؟

همها الأول فلسطين ثم الأردن ثانياً ، وهذا الأمر رفضه مجموعة من الإخوان باعتبار أننا بالأردن، والقضية الفلسطينية من القضايا التي نهتم بها وليست القضية الأولى، نحن في الأردن مواطنين أردنيين، وبالتالي الأردن همنا الأولى، ثم تأتي القضية الأخرى وعلى رأسها فلسطين، وبالتالي لا يجوز تفضيل القضايا غير الأردنية على الشأن الأردني، يجب أن نركز على قضايا الأردن أولاً ثم نلتفت للأمور الأخرى وهذا من أسباب الخلاف معهم .

 

بعد انفصالكم عن الجماعة الأم لماذا لم تقودوا مبادرة من أجل المصالحة؟

لا يوجد اتصالات معهم نهائياً، ولماذا المصالحة معهم نحن جماعة مرخصة، وهم غير مرخصين


البعض يرى أن ماقمتم به بمثابة انقلاب على الجماعة .. ما رأيك؟

لا .. ماقمنا به تصحيح لوضع خاطئ في الجماعة، نحن بحسب ترخيص الإخوان جزء من إخوان مصر وإذا سكتت الحكومة الأردنية شهر أو شهرين بعد ذلك لن تسكت .

 

وماذا عن موقف الحكومة الأردنية بعد حظر الإخوان في مصر؟وهل تلقيتم تحذيرات بالحظر؟

نعم تلقينا بعض النصائح والتحذيرات من رئيس الوزراء الأردني، وعدد من الوزراء الذين طالبوا بأن الإخوان المسلمين لم يعودوا منظمة أردنية وعليهم تصويب أوضاعهم، ومن قبلها بسنوات طالب دولة عبد السلام المجالي عندما كان رئيس وزراء الإخوان بتقنين أوضاعهم، ونحن ما فعلناه.


الخلافات بينكم أثرت بالتأكيد على جماعة الإخوان المسلمين بالأردن وهو ما تستفيد منه الحكومة .. لماذا لم يتم تجاوز تلك الخلاقات؟

أكيد الخلاف سبب من أسباب الوهن والضعف ولكنه شيء لا بد منه، يجب تصحيح واقعنا وإلا نمضي على خطأ لا بد من وقفة تصحيحية حتى لا نفاجأ من النظام يقوم من أنتم ؟ ماذا نقول نحن منظمة مصرية تابعة لمصر .


سرعة حصولكم على ترخيص من الحكومة خلق العديد من التساؤلات ؟

الترخيص استغرق شهرا ونصفا، ولكن نحن كنا مستوفين جميع أوراقنا المطلوبة للترخيص والقانون الذي قدمناه نفس قانون الجماعة .


البعض يتهمكم بأنكم قريبين للسلطة وهذا عزز الخلافات ؟

أعداؤنا يفسرون كما يريدون ولكن نحن اتبعنا القانون واتخذنا إجراءات قانونية، نحن أقنعنا الحكومة بأن وضعنا قانوني، والجهات الحكومية وجدت ما قدمناه صوابا ويوافق القانون الأردني .


هل ستشاركون بالانتخابات ؟

من حيث المبدأ لا يوجد موانع ولكن هذا الأمر سابق لأوانه عند الانتخابات الجهة المعنية لدينا ستقرر ذلك .


ما رأيك بما حصل مع الإخوان في مصر ؟حل الجماعة أحكام الإعدام الاعتقالات؟

انقلاب على الإخوان لأنهم جاؤوا بخيار الشعب المصري ولم يأتوا بموجب انقلاب أو بالقوة وجاؤوا بخيار الشعب المصري وبالتالي لا يجوز الانقلاب عليهم.


وماذا عن علاقتك بجماعة الإخوان في مصر ؟

لا يوجد أي تواصل بيننا فى الوقت الحالي.


رؤيتك لمخارج أزمة الحركة الإسلامية بالأردن؟

بطبيعة الحال، الحل هو تطبيق القانون نحن حصلنا على ترخيص قانوني والإخوان إما أن يسلكوا الطريق القانوني أو أن يكونوا تنظيما سريا، والأعضاء يخيرون بين الانضمام للجماعة السرية أو العلنية أعتقد أن الإخوان يسلكون العلنية .


ما هي رؤيتكم لمستقبل الأردنيين ؟

لدينا برامج عديدة في المجال الاجتماعي والخيري ونشر الوعي الديني ، وأهداف الجماعة واسعة ، ولدينا رؤى وأفكار كما أننا نشارك بالعمل الخيري ، ولدينا جمعية المركز الإسلامي ومجالات للزكاة ولدعم القضية الفلسطينية.


ومخرج للأزمة في مصر ؟

هناك تيار من المفكرين والمصلحين يدعوا لتجاوز الأزمة، ومصر تدور في مشاكل كبيرة انعكست على الوضع الاجتماع والاقتصادي، وما نراه من دخول منظمات إرهابية سببه استبعاد الإخوان، بالإضافة إلى أن ما يحدث في سيناء سببه عدم رضا الشعب عن ما حدث.


التنظيم الدولي للإخوان ؟

لم نطلب اعترافا من التنظيم الدولي للإخوان لأننا بالوقت الحاضر نحرص على أن نلتفت لوضعنا بالأردن ونسعى لتحسينه، ومستقبلا عندما نلملم أوراقنا بالأردن ونحل مشاكلنا الداخلية نلتفت للخارج .


كلمة أخيرة لـ"مصر العربية" وكيف ترى مستقبل الإخوان في الوطن العربي وبالأردن خاصة؟

دعوة الإخوان حية وتاريخية عمرها يقارب القرن إلا بضع سنوات، أثبتت على مر التاريخ أنها عصية على المخططات الاستعمارية والمؤامرات التي تدور هنا وهناك رغم ما تلاقيه من صعوبات ومشاكل، وأعتقد أن المستقبل سيكون للإسلام ولمن يحمل الإسلام رسالة.


شاهد الفيديو :

 

اقرأ أيضاً :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان