رئيس التحرير: عادل صبري 05:49 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

قناة "العالم" الإيرانية تتراجع عن تغرديدتها وتنفي مقتل زعيم الحوثيين

  قناة العالم الإيرانية تتراجع عن تغرديدتها وتنفي مقتل زعيم الحوثيين

العرب والعالم

عبدالله الحوثي - ارشيفية

قناة "العالم" الإيرانية تتراجع عن تغرديدتها وتنفي مقتل زعيم الحوثيين

وكالات 12 أبريل 2015 04:10

 

ألغت قناة "العالم" الإيرانيةتغريدتها على موقع التواصل الاجتماعي"تويتر"التي اعلت خلالها نبأ مقتل عبد الملك الحوثي، زعيم جماعة "أنصار الله" في اليمن، المعروفة إعلاميا باسم "جماعة الحوثي".

وقالت القناة في نبأ عاجل بثته، فجر اليوم الأحد: "قناة العالم تنفي ما نسبته إليها كذبا وسائل إعلام حول قائد حركة أنصار الله في اليمن السيد عبد الملك الحوثي".

 

وكان حساب قناة "العالم" على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي بث تغريدة في وقت سابق قال فيها إن مصادر خاصة في محافظة صعدة معقل جماعة الحوثي، شمالي اليمن، أكدت للقناة نبأ استشهاد الحوثي في غارة "للعدوان السعودي"؛ لتقوم إحدى الفضائيات العربية المقربة من دوائر الحكم في السعودية بتناول الخبر نقلا عن هذا الحساب.

 

وبعد ذلك بنحو ساعتين، بثت القناة الإيرانية على شاشتها نفيا لما نسب إليها بشأن مقتل الحوثي، كما نشر حسابها على "تويتر" النفي بالصيغة ذاتها، وقام بحذف التغريدة السابقة التي تحدثت عن مقتل الحوثي.

 

أيضا، نشر موقع القناة الإلكتروني على الإنترنت النفي بنفس الصيغة، قبل أن يضيف: "تؤكد إدارة قناة العالم الإخبارية أن ما نشرته قناة (العربية) السعودية عن استشهاد السيد عبد الملك الحوثي نقلاً عن (تويتر) القناة ملفق، وتعتبرها القناة مجرد أكاذيب، وأن نشر هذا الخبر هو في إطار الحرب النفسية لرفع مستوى معنوية جنودها المعادية على اليمنيين العزل الأبرياء".

 

وبثت القناة خبرا على موقعها يفيد باختراق صفحتها على موقع "تويتر" وقالت في خبر بث على موقعها " عمد القراصنة الى وضع خبر كاذب على الصفحة الاولى المخترقة للايهام بان مصدرها هو قناة العالم".

وقال مسؤولون في قناة العالم انهم يعملون حاليا على اعادة الموقع الى وضعه الطبيعي.

 وكان نبأ مقتل الحوثي الذي بثه حساب قناة "العالم" تصدر صفحات التواصل الاجتماعي لدى غالبية اليمنيين، وانقسم المتابعون بين مصدق ومتشكك، وكانت وجه نظر المصدقين قائمة على كون من بث النبأ قناة تابعة لإيران، وهي الدولة الأكثر دعما لجماعة الحوثي، كما يرون.

 

بينما كان مصدر الشك لدى آخرين هو كون القناة الإيرانية لم تبث على شاشتها ولا موقعها الإلكتروني الخبر بشكل رسمي، وكذلك لم تفعل قناة "المسيرة"، التابعة لجماعة "الحوثي"؛ ما عزز لديهم فرضية تعرض حساب القناة على "تويتر" للاختراق.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان