رئيس التحرير: عادل صبري 06:04 صباحاً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إخوان الجزائر ينظمون وقفة لدعم "الشرعية" في مصر

إخوان الجزائر ينظمون وقفة لدعم "الشرعية" في مصر

الأناضول: 12 يوليو 2013 18:37

نظمت حركة مجتمع السلم، أكبر حزب إسلامي محسوب على تيار الإخوان المسلمين بالجزائر، مساء اليوم الجمعة، وقفة بالعاصمة الجزائر (شمال) لدعم "الشرعية الدستورية في مصر" عقب الإطاحة بالرئيس محمد مرسي.

 

وتوافد العشرات من أعضاء الحركة بعد صلاة الجمعة، إلى مقرها العام وسط العاصمة، ورفعوا لافتات حملت عبارات من قبيل: "نرفض الانقلاب على الشرعية في مصر"، و"نحذر من الانزلاق نحو العنف"، و"نعم لسلمية المظاهرات.. لا للعنف والاستفزاز"، و"ندين جريمة قتل المتظاهرين في الميادين والساحات".

 

كما علق المتظاهرون لافتة كبيرة على مدخل مقر الحزب كتب عليها: "الجزائر قبلة الأحرار تتضامن مع الشعب المصري في دفاعه عن الشرعية الدستورية واختياره الحر".

 

وأقال الجيش المصري يوم 3 يوليو الماضي الرئيس محمد مرسي، وكلف رئيس المحكمة الدستورية، عدلي منصور، بتولي رئاسة البلاد لحين إجراء انتخابات رئاسية جديدة، ضمن خطوات أخرى أرجعها إلى تلبية "نداء الشعب".

 

وفي كلمة له أمام المشاركين في الوقفة قال رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري إن "مساندة مرسي هو حماية للخيار الديمقراطي في العالم العربي، وليس دفاعا فقط عن تيار سياسي في مصر ".

 

ودعا مقري إلى "ضرورة الدفاع عن الشرعية الدستورية في مصر بالطرق السلمية".

 

وأكد عدد من قيادات الحركة خلال كلماتهم على ضرورة دعم المحتجين على "الانقلاب العسكري" الذي أطاح بالرئيس المصري المنتخب والتحلي بالسلمية في الدفاع عن الشرعية الدستورية في البلاد.

 

وأحبط الأمن الجزائري، الاثنين الماضي، وقفة دعت إليها حركة مجتمع السلم وناشطون جزائريون أمام مقر السفارة المصرية بالجزائر؛ للتضامن مع "الشرعية في مصر" حيث أوقفت قياديين اثنين من الحركة إضافة إلى أربعة مشاركين آخرين قبل أن يتم إطلاق سراحهم لاحقاً.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان