رئيس التحرير: عادل صبري 12:41 صباحاً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"الاستقلال" المغربي يوقف وزيرا رفض الاستقالة

الاستقلال المغربي يوقف وزيرا رفض الاستقالة

العرب والعالم

عبد الإله بنكيران

"الاستقلال" المغربي يوقف وزيرا رفض الاستقالة

الأناضول 11 يوليو 2013 11:22

قرر حزب الاستقلال (محافظ)، ثاني أكبر قوة سياسية في المغرب، إيقاف القيادي في الحزب، محمد الوفا وزير التربية الوطنية، عن مهامه الحزبية لرفضه الاستقالة من حكومة عبد الإله بنكيران.

 

وفي بيان أصدرته في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء أعلنت الأمانة العامة للحزب، عن قرار "إيقاف محمد الوفا فورا عن مهامه الحزبية ورفع ملفه الى اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب" باعتبارها الجهة المخولة لـ "النظر في مخالفة قوانين الحزب وأنظمته ولوائحه".

 

وكانت الأمانة العامة للحزب منحت، الثلاثاء الماضي، محمد الوفا مهلة 24 ساعة للاستقالة من حكومة عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الإسلامي وذلك تنفيذاً لقرار الاستقلال في 11 مايو الماضي.

 

وأرجع البيان قرار إيقاف الوفا إلى "عدم التزامه بقرار الحزب القاضي بانسحابه من الحكومة، إضافة إلى استنفاد مهلة الـ 24 ساعة التي منحتها الأمانة العامة له، لـ"تشريف مساره في الحزب والمسؤوليات التي تقلدها في الدولة".

 

واستقال خمسة وزراء من حزب الاستقلال، أول أمس الثلاثاء، من الحكومة  (يبلغ عدد وزرائها إجمالا 31)، وهم نزار بركة، وزير الاقتصاد والمالية، وفؤاد الدويري، وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، ويوسف العمراني، الوزير المنتدب في الشؤون الخارجية والتعاون، وعبد اللطيف معزوز، الوزير المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج، وعبد الصمد قيوح، وزير الصناعة التقليدية.

 

ويمتلك حزب الاستقلال 60 مقعدا بمجلس النواب، الغرفة الأولى من البرلمان، من إجمالي عدد مقاعد هذه الغرفة البالغ 395 مقعدا، علما بأن كريم غلاب، القيادي الاستقلالي البارز يترأس مجلس النواب.

 

وأرجع الحزب قرار انسحابه إلى ما قال إنه "انفراد الحكومة بالقرارات المصيرية الكبرى، واحتضانها للفساد وتشجيعها عليه، واستنفاد الحزب الطرق المؤسساتية في تنبيه الحكومة إلى الوضع الاقتصادي الكارثي التي أوصلت إليه البلاد"، إضافة إلى "فشل الحكومة الكامل في جميع المجالات وسياساتها الممنهجة في استهداف القدرة الشرائية للمغاربة، وخلط من يسمى رئيس الحكومة (بنكيران) بين مهامه الحزبية ومهمته الحكومية"، على حد تعبير الحزب.

 

وبانسحاب الاستقلال، أصبح الائتلاف الحكومي بالمغرب يتكون من ثلاثة أحزاب هي: "العدالة والتنمية" (إسلامي)، و"الحركة الشعبية" (وسط)، و"التقدم والاشتراكية" (يساري).

 

وأكد الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط  في تصريحات سابقة أنه "لا تراجع عن قرار الانسحاب من الحكومة".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان