رئيس التحرير: عادل صبري 01:27 صباحاً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

هيئة علماء الصومال تدعو الفصائل المسلحة لحقن الدماء في رمضان

هيئة علماء الصومال تدعو الفصائل المسلحة لحقن الدماء في رمضان

العرب والعالم

معارك داخلية في الصومال-ارشيف

هيئة علماء الصومال تدعو الفصائل المسلحة لحقن الدماء في رمضان

الأناضول 10 يوليو 2013 21:11

دعت هيئة علماء الصومال الحكومة والفصائل المسلحة بالبلاد، إلى حقن الدماء خلال شهر رمضان المبارك.

 

وحثت الهيئة في بيان لها اليوم الأربعاء، الحكومة الصومالية والجهات المسلحة على عدم إراقة الدماء، ودعتهم إلى التوحد.

 

وطالبت الهيئة في بيانها بأن يعم الأمن والاستقرار في الصومال بفضل شهر رمضان ، محذرة الشباب من أن يهدروا أوقاتهم فيما لا يرضى الله سبحانه، وأن يبتعدوا عن الأفعال التي تؤثر سلباً على فريضتهم هذه .

 

ويأتي هذا البيان من هيئة علماء الصومال في وقت أعلنت فيه حركة الشباب المجاهدين عن عزمها لتكثيف الهجمات المسلحة خلال شهر رمضان المبارك ضد القوات الحكومية والقوات الإفريقية "أميصوم ."

وتأسست هيئة علماء الصومال عام 2009 بهدف محاربة الأفكار المتطرفة والغلو في الدين، بحسب بيانها التأسيسي.

وتكثف حركة شباب المجاهدين هجماتها على المناطق الحكومية، خصوصا في الأقاليم الجنوبية، على أمل استعادة نفودها، بعد أن استردت القوات الحكومية والإفريقية مؤخرا العديد من المدن الاستراتيجية من قبضة الحركة، أبرزها جوهر وميناء كسمايو (جنوب شرقيي الصومال).

وتدعو حركة الشباب، "إلى تطبيق الشريعة الإسلامية "، وهي تقاتل الحكومة منذ عدة سنوات تحت دعوى أنها "توالي الغرب "الكافر" وتخالف شرع الله" ،  فيما تتهم الحكومة الحركة "بالتطرف والإرهاب".

وشهدت الصومال العام الماضي أول انتخابات منذ الإطاحة بنظام محمد سياد بري عام 1991 وهو ما أسقط البلاد في حروب أهلية استمرت حوالي 20 عاما، وفاز فيها حسن شيخ محمود.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان