رئيس التحرير: عادل صبري 12:01 مساءً | الأربعاء 20 نوفمبر 2019 م | 22 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

تعرف على المواقع العسكرية التى استهدفتها عاصفة الحزم

تعرف على المواقع العسكرية التى استهدفتها عاصفة الحزم

العرب والعالم

قصف لبعض المناطق باليمن

تعرف على المواقع العسكرية التى استهدفتها عاصفة الحزم

متابعات 29 مارس 2015 08:35

تواصل طائرات التحالف العربي غاراتها على مواقع عدة في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية، واستهدفت الطائرات معسكرات الجيش والحوثيين في صنعاء ومأرب وصعدة، لليوم الثالث على التوالي.

 


مصر العربية ترصد عدد المواقع التي استهدفها التحالف، وعدد القتلى والجرحى وعدد الغارات الجويه في صنعاء .

1-معسكر 48 "الاحتياط " حرس جمهوري

1-معسكر ضبوة قوات بريه

3-معسكر الاستقبال "حرس جمهوري"

4-معسكر القوات الخاصة " قوات خاصة"

5- نظام الرادارات في جبل عيبان وجبل نبي شعيب

6-معسكر النهدين "حماية رئاسية"

7-معسكر وحدة مكافحة الارهاب

8- التموين العسكري منطقة عصر

9-الدفاعات الجوية في قاعدة الديلمي الجوية.

10- تدمير قاعدة الديلمي الجوية.

11-تدمير أجزاء واسعة من مطار صنعاء الدولي

12-تدمير مجموعة الوية الصواريخ المتمركزة في جبال عطان

12- تدمير اللواء 190 دفاع جوي في السبعين

13- تدمير مخازن السلاح في جبل نقم

14 - تدمير مخازن الأسلحة في جبل النبي شعيب

15- استهداف لواء الصمع والفريجة في ارحب جنوب صنعاء " حرس جمهوري"

16 - مقر الفرقة سابقاً ولواء الصواريخ في عطان.
عدن

استهداف قاعدة العند العسكرية استهداف معسكر القوات الخاصة لحج استهداف معسكر القوات الخاصة في لحج واللواء استهداف رتل عسكري للحوثيين راح ضحيته العشرات كما جرى استهداف تحركات برية وقوافل امداد للحوثيين في جنوب البلاد.

الضالع

استهداف اللواء 33 مدرع والتي يقوده العميد عبد الله ضبعان استهداف معسكر "مريس" بالضالع.

الحديدة

استهداف موقع تابع للدفاع الجوي بمنطقة الجبانة بالقرب من نقطة الشام في الحديدة استهداف معسكر الحرس الجمهوري في منطقة كيلو 16 بمحافظة الحديدة استهداف الردارات ومطار الحديدة محافظة صعدة استهداف منطقة الشعف بخولان صعده.

استهداف معسكر القشلة في قفلة عذر صعده استهداف معسكر "المنزالة" بمحافظة صعدة استهداف مخازن أسلحة في قهرة النص منطقة الخفجي مناطق العند والمقاش وقحزة وجبل مرع بمديرية باقم التابعة لمحافظة صعدة. استهداف معسكر الكمب بمنطقة الملاحيظ، المتاخمة للحدود اليمنية السعودية.

استهداف معسكر القبلي بصعد ذمار معسكر سامة التابع للحرس الجمهوري شرق مدينة ذمار مارب استهداف اللواء 14 حرس جمهوري في محافظة مأرب استهداف الدفاعات الجوية في منطقه صافر. الضحايا من المدنيين مقتل 39 مدني بينهم نساء وأطفال مقتل أكثر من 20 جندي من قوات الجيش جرحى أكثر من 170 مدني جرحى أكثر من 100 جندي خسائر عاصفة الحزم اسقاط طائره استطلاعية في منطقه همدان اسقاط طائره في منطقه بني حوات سقوط طائرة سعودية في البحر الأحمر.

يذكر أن عدد الغارات الجوية في اليوم الأول على صنعاء والمحافظات اليمنية قدرت بـ 110 غارة اليوم الثاني قدرت عدد الغارات الجوية بـ 45 غارة اليوم الثالث قدرت عدد الغارات الجوية بـ 53 غارة الدول المشاركة في عاصفة الحزم وبلغ إجمالي المشارَكة المعلنة في العملية حتى الآن 185 طائرة مقاتلة، بينها مائة من السعودية التي تحشد أيضا 150 ألف مقاتل ووحدات بحرية على استعداد للمشاركة إذا تطورت العملية العسكرية. وشاركت بالموجة الأولى من الهجوم -إضافة إلى السعودية ب 100 طائرة- كل من الإمارات بثلاثين مقاتلة، والكويت بـ15 والبحرين بـ15، بينما شاركت قطر بعشر طائرات، والأردن بست طائرات، وكذلك المغرب بست طائرات، والسودان بثلاث طائرات.

وأكدت مصر والأردن وباكستان والسودان مشاركتها بالعملية البرية ضمن "عاصفة الحزم" إذا تم المرور إلى هذا الخيار، بينما أعلنت الولايات المتحدة عن استعدادها لتقديم دعم لوجستي واستخباراتي للتحرك العسكري الخليجي باليمن. إستعادة التوازن بين طهران والرياض عاصفة الحزم جاءت من دول الخليج من أجل استعادة التوازن بين الجمهورية الإيرانية التي توسع نفوذها في اليمن والمملكة العربية السعودية التي كانت ولازالت لها النفوذ الأكبر في البلاد.

خسرت السعودية منذ أن بدأت عاصفة الحزم في 26 مارس حيث عبر عدد من الزعماء القبليين عن غضبهم من تلك الأحداث، حيث أن السعودية كان نفوذها في اليمن عبر المشايخ وهم ما يرفضون تلك التدخلات . إيران هي الأخرى خسرت كثير من نفوذها في اليمن بعد تلك العاصفة حيث كان ينتظر الحوثيين دعم إيران وما هو مالم تفعله إيران.

أوراق طهران في مواجهة العاصفة ويبدو أن طهران فوجئت بـ “عاصفة الحزم” وأن هذا شكل فشلًا ذريعًا للمخابرات الإيرانية التي تلقت صفعة كبرى وتفاجأت بهذا الهجوم الواسع بعدما توقعت أن تصمت الدول العربية وتكتفي بالشجب أو التهديد، وبعدما حركت أذرعها العسكرية (الحوثيين) للاستيلاء على باب المندب والجنوب اليمني أيضًا لبسط سيطرتها على كامل اليمن.
حيث اكتفت الجمهورية الإسلامية بإدانتها الضربات الجوية السعودية على الميليشيات الحوثية، واكتفى رئيس لجنة الأمن القومي في إيران بالتهديد -مثل الحوثيين- أن: “نار الحرب على اليمن سترتد على السعودية“.

اقرأ أيضاً:
 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان