رئيس التحرير: عادل صبري 12:12 مساءً | الأحد 27 مايو 2018 م | 12 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

اتفاق خليجي على إبعاد "الإخوان" الوافدين

"السياسة الكويتية":

اتفاق خليجي على إبعاد "الإخوان" الوافدين

مصر العربية - صحف 09 يوليو 2013 10:52

كشفت مصادر أمنية رفيعة المستوى لصحيفة "السياسة الكويتية" ان دول مجلس التعاون أعدت خلال اجتماع وكلاء وزارة الداخلية الخليجيين في الرياض الخميس الماضي خطة استباقية لحصر اسماء الوافدين المنتمين لجماعة الاخوان تمهيدا لابعادهم عن دول المجلس.


وذكرت المصادر ان المجتمعين أوصوا "بحصر اسماء أعضاء الجماعة المقيمين في الخليج والمراكز والوظائف التي يعملون بها سواء في القطاعين الحكومي او الخاص إضافة الى رصد علاقاتهم بقيادات إخوانية خليجية", لافتة الى ان الأجهزة الأمنية المعنية "رفعت تقارير الى قياداتها حول خطورة هؤلاء وامكانية لجوء البعض منهم الى افتعال مشكلات وأزمات تهدف الى مناصرة جماعة الإخوان خصوصا في ظل الاحداث التي تشهدها مصر".


واوضحت ان الاجتماع قرر أيضا "وضع آليات رقابية تتيح تتبع كل ما يتصل بإقامات الاخوان أو معاملاتهم المالية والتجارية ومواجهة عمليات غسل الاموال والتحويلات التي تتم لصالح الجماعة", مشيرة الى "تشكيل لجنة تضم خبراء أمنيين واقتصاديين للتوصل للآليات المناسبة للتصدي لاستثمارات الجماعة".


وأكدت "تعرض دول الخليج لضغوط كبيرة من قادة الاخوان لتغيير موقفها من ثورة الشعب المصري ضد الرئيس السابق محمد مرسي والجماعة ودعم مطالب إعادة الرئيس المخلوع الى الحكم", لافتة الى "تنبه دول التعاون لمحاولات بعض قيادات الاخوان استغلال نفوذهم في المنطقة لتهريب بعض قيادات الجماعة من مصر الى الخارج".


رسميا, أعربت الكويت امس عن ثقتها الكاملة في "قدرة الشعب المصري على تجاوز المرحلة الصعبة التي تمر بها بلادهم", مؤكدة انها "لن تتأخر عن تقديم كل عون ممكن من أجل تدعيم مقومات الأمن والاستقرار وترسيخ دعائم الديمقراطية في مصر".


وهنأ مجلس الوزراء الرئيس المصري الموقت المستشار عدلي منصور "لتوليه مهام الرئاسة في مرحلة مصيرية بالغة الدقة والأهمية من تاريخ مصر", متمنيا له النجاح في "استكمال مهمته الوطنية والعمل على تكريس وصيانة وحدة الشعب وتحقيق تطلعاته وأمانيه وتمكين مصر من استعادة دورها الحيوي المعهود في أسرتها العربية والدولية".


وعلى خط مواز, استنكرت قيادات وشخصيات إعلامية ودينية مصرية امس "تدخلات إخوان الكويت السافرة في الشؤون المصرية", وشنت هجوما عنيفا على "الشيوخ والدعاة محمد العوضي وطارق السويدان ومحمد العريفي", متهمة إياهم باصدار وتعميم ونشر "فتاوى ومواقف تحرض المصريين على بعضهم البعض وتهدر دماءهم وتهدف الى نشر الفوضى واحراق مصر بعدما زعزعوا استقرار بلادهم ودفعوا بشبابهم الى الموت في مناطق عدة".


وطالبوا السلطات المعنية في الكويت ودول الخليج, باتخاذ الاجراءات اللازمة ضد هؤلاء وجميع المتدخلين في شؤون بلادهم والمحرضين على القتل وممارسة العنف, محذرين من خطورة هذه الممارسات على العلاقات بين مصر ودول مجلس التعاون.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان