رئيس التحرير: عادل صبري 03:28 مساءً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

استنفار على الحدود الجزائرية حذرا من داعش

استنفار على الحدود الجزائرية حذرا من داعش

العرب والعالم

الرئيس الجزائري

استنفار على الحدود الجزائرية حذرا من داعش

وكالات 20 فبراير 2015 16:21

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية أنها نشرت وحدات عسكرية عبر حدودها مع تونس وليبيا لضمان استقرار البلاد.

وأوضحت افتتاحية مجلة "الجيش" الصادرة عن وزارة الدفاع الجزائرية في عدد لشهر فبراير الجاري أن "ضمان أمن الجزائر واستقرار المنطقة يعتمد على محورين أساسيين، أولهما أمني يعتمد على نشر وحدات عسكرية وقوات أمنية مدعمة بكل الوسائل والتجهيزات الضرورية لتأمين الحدود مع دول الجوار، ومنع أي تسلل لعناصر إرهابية وتنقل السلاح".

ويتمثل المحور الثاني في "استعمال الدبلوماسية واعتماد الوساطة التي انتهجتها الجزائر لتقريب وجهات النظر بين الأطراف المتنازعة وتحقيق المصالحة الوطنية بهذه الدول والتنسيق والتعاون معها في مجال مكافحة الإرهاب بالتركيز على تبادل المعلومات".

وأكدت المجلة أن الجيش الجزائري يواصل عملياته في تلك المناطق "بعزم واحترافية لتضييق الخناق على الجماعات الإرهابية والحد من تحركاتها وتجفيف منابع تمويلها وتسليحها حتى القضاء النهائي عليها"، حسب ما جاء في المجلة.

وتأتي توضيحات وزارة الدفاع الجزائرية بعد التطورات الأمنية الأخيرة التي عرفتها كل من تونس وليبيا عقب اغتيال أربعة جنود وعمليات إرهابية نفذها تنظيم "داعش".

اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان